منحة المعهد الأفريقي لزمالة أفريقيا العالمية للترجمة: للسوداني عادل ابراهيم ! .. بقلم: فضيلي جماع


خبر ثقافي من قلب قارتنا أفريقيا ، تناقلته وكالات الأنباء ومواقع التواصل الناطقة باللغات المختلفة. الخبر هو فوز بعض من نقلوا آداب مجتمعاتهم المحلية في أفريقيا إلى أكثر اللغات إنتشاراً في العالم ، وبالأخص نقل الأدب المكتوب بالعربية إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية. ولعل من المفرح أنّ الكاتب والمترجم السوداني البارع عادل بابكر هو من فاز – وريم أبو الفضل – بمنحة زمالة أفريقيا العالمية للترجمة للعام 2021 – وهي الأولى من نوعها التي يقدمها المعهد الأفريقي. فاز عادل بناءاً على ترجمته الجيدة لرواية القاص عبد العزيز بركة ساكن (ساماهاني). وفازت ريم أبو الفضل تقديراً لترجمتها الجيدة لرواية القاص عادل شروي (قصة مصرية أفريقية).
والأستاذ عادل بابكر الذي قام بترجمة العديد من الروايات السودانية والشعر السوداني إلى اللغة الإنجليزية قد تصدى بمفرده لعمل مؤسسي ضخم خلال سنوات قليلة. فقد قام بترجمة روايتين للقاص السوداني الذي يخطو بثقة للعالمية عبد العزيز بركة ساكن وهما : “الجنقو مسامير الأرض” و “سامهاني” ، والأخيرة هي التي اثنى عليها المعهد الأفريقي وعلى ضوئها تم اختياره لمنحة زمالة أفريقيا العالمية للترجمة. كما قام عادل ابراهيم كذلك بترجمة رواية القاص السوداني العالمي الطيب صالح (منسي) إلى الإنجليزية ، إضافة إلى ترجمة مختارات (أنطولوجيا) من الشعر السوداني لنخبة من شعراء السودان الكبير (السودان وجمهورية جنوب السودان) إلى الإنجليزية.
يحدث مثل هذا النجاح المشرف لأحد مبدعينا. وتتناقله مواقع التواصل ووكالات الأنباء والمؤسسات الثقافية في أفريقيا وخارجها بينما صحافتنا وإعلامنا في السودان آخر من يعلم !!
نبارك للمترجم البارع عادل بابكر هذا الفوز المستحق. فقد طالما وضع عادل إسمنا من خلال نقله كتابات جادة لبعض مبدعينا إلى قراء كثيرين في قارات العالم السبع عبر وسيط الترجمة في أكثر لغات العالم انتشاراً – اللغة الإنجليزية.
نبارك لك ولوطن أنجب أمثالك من الموهوبين.

فضيلي جمّاع
لندن
30/07/2021

fjamma16@yahoo.com


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

1 شارك