10 أغسطس, 2022

اليقظة لمواجهة المبادرات الهادفة لتصفية الثورة

1 تواصل فلول النظام البائد محاولاتها لاستكمال تصفية الثورة بعد انقلاب 25 اكتوبر ومراسيمه التي أعاد بها التمكين والأموال المنهوبة للذين افسدوا في الأرض ، والانقلاب الكامل علي الوثيقة الدستورية ، والقمع الوحشي للمعارضة والمواكب السلمية الذي أدي الي استشها د (116) شهيدا ، واصابة أكثر من (5 الف) شخص باستخدام الأسلحة النارية : دوشكا ، الخرطوش، والدهس بالمدرعات ، والضرب بالبمبان والقنابل الصوتية .

تاج السر عثمان بابو

8 أغسطس, 2022

الانقلاب والتفريط في السيادة الوطنية

1 يستمر تفريط حكومة الانقلاب العسكري في السيادة الوطنية كما برز من أحداث الأيام الماضية في : – مقتل (18) شهيدا الذين شيعهم مواطنو الجنينة ،علي أيدي متفلتين تشاديين بمنطقة بمحلية (سلبا) اثر كمين تعرضوا له ، واصابة (15) آخرين وسرقة حوالي (220) رأس من الابل، وفشل حكومة الانقلاب في الدفاع عن السيادة الوطنية وحدود وأمن البلاد ، لكنها في الوقت نفسه تواصل قمعها الوحشي لمواكب لجان المقاومة والمعارضة والتي أدت لاستشهاد أكثر من(116) شهيدا، واصابة أكثر من (5 )

تاج السر عثمان بابو

1 أغسطس, 2022

سيول بشرية هادرة صوب اسقاط الانقلاب

1 خرجت السيول البشرية الهادرة في مليونية 31 يوليو صوب اسقاط الانقلاب وضد العنصرية والقبلية ، ومن أجل التعايش السلمي ، تزامن مع المليونية الهجوم المكثف والتهديد والوعيد علي الحزب الشيوعي ولجان المقاومة وقوى الثورة الماضية قدما لاسقاط الانقلاب وانتزاع الحكم المدني الديمقراطي ، بهدف التسوية التي تم طبخها بضغط اقليمي ودولي والتي بدأت باجتماع (قحت) مع عسكر اللجنة الأمنية بمنزل السفير السعودي بالخرطوم ، واعلان البرهان وحميدتي انسحاب الجيش مقابل استمرار قبضة مجلس الأمن والدفاع عمليا علي مفاصل السلطة

تاج السر عثمان بابو

30 يوليو, 2022

ما الهدف من الهجوم علي الحزب الشيوعي ؟ (2) والأخيرة

1 أشرنا سابقا الي أن الهجوم علي الحزب الشيوعي والافتراء كذبا عليه بشق الصف بهدف التسوية والشراكة مع العسكر ليس جديدا ، ولكن ترجع جذوره الي قبل الثورة، عندما استبعدت قوي ” الهبوط الناعم” الثورة الشعبية لاسقاط النظام ، وراهنت علي الحوار معه علي أساس خريطة الطريق لامبيكي ، والمشاركة في انتخابات 2020، وبعد الثورة وقفت قوي ” الهبوط الناعم” الي جانب انقلاب اللجنة الأمنية للنظام البائد الذي قطع الطريق أمام وصول الثورة لأهدافها ، بل دعت للمصالحة مع الإسلامويين

تاج السر عثمان بابو

29 يوليو, 2022

ما الهدف من الهجوم علي الحزب الشيوعي؟

1 من جديد يشتد الهجوم الممجوج المعاد والمكرر منذ تأسيسه عام 1946 علي الحزب الشيوعي السوداني ،مع اقتراب التسوية التي رفضها الحزب الشيوعي ،والهادفة لتصفية الثورة والشراكة مع العسكر والاستمرار في القمع ونهب ثروات البلاد والتبعية والتفريط في السيادة الوطنية بديلا للحكم المدني الديمقراطي الكامل ، و طالب بعودة العسكر للثكنات وحل الجنجويد ومليشيا ت “الكيزان” والحركات المسلحة وقيام الجيش القومي المهني الموحد ، واختار طريق التغيير الجذري أو الحل النهائي الهادف لاستدامة الديمقراطية بالخروج من دوامة الانقلابات العسكرية، وفشل

تاج السر عثمان بابو

28 يوليو, 2022

الاعلان الختامي لورشة قوي الحرية والتغيير

1 برغم أن مراجعة الأخطاء وتصويبها ونقدها والاعتذار عنها منهج سليم ، لضمان عدم تكرارها ، لكن الإعلان الختامي لورشة قوي الحرية والتغيير جاء تبريريا ومضللا ، وهزم الهدف من الورشة ، فقد أشار الي أعراض المرض وانتقدها مثل : عدم الاصلاح الأمني وقبول تولي المجلس العسكري وزارتي الدفاع والداخلية ، والأخطاء في السياسات الخارجية ، وعدم تشكيل التشريعي ، والخلل في السياسة الاقتصادية، واصلاح اتفاق جوبا واستكماله !

تاج السر عثمان بابو

26 يوليو, 2022

زيادة أسعار المحروقات مزيد من الافقار

1 أعلنت الحكومة الانقلابية للمرة الرابعة خلال ثلاثة أشهر زيادة في أسعار البنزين والجازولين، ورفعت لتر البنزين في الخرطوم من672 جنية الي762 جنية، ولتر الجازولين من640 جنية الي 748 جنية ، ،علما بأنه ليس هناك دعم ، وأن الدولة تحل أزمتها علي حساب الجماهير والمزيد من الأعباء عليها لمعالجة صرفها المتضخم علي الجهازين الحكومي والسيادي والأمن والدفاع، واتفاق جوبا الذي تحول لمحاصصات علي حساب جماهير المناطق المهمشة، المزيد من تدهور خدمات الكهرباء والمياه ، اضافة للارتفاع المستمر في سعر الدولار

تاج السر عثمان بابو

25 يوليو, 2022

خطاب حميدتي واتفاق جوبا

1 كعادته ،مع بعض المحسنات اللغوية والشكلية ، جاء خطاب حميدتي منتصف الليل ذرا للرماد في العيون ومراوغا ، ومحاولة لايجاد مخرج آمن ، ومتزامنا مع ورشة (قحت) الأخيرة لتقييم تجربة الفترة الانتقالية التي أكدت المؤكد ، ولم تنفذ الي جوهر المشكلة التي هي في الشراكة مع العسكر ، التي تعمل علي اعادتها مرة أخري بشكل متوازن!

تاج السر عثمان بابو

21 يوليو, 2022

حول طبيعة ما حدث في 19 يوليو 1971م

لا زال الجدل محتدما حول طبيعة ما جري في 19 يوليو 1971 ، حيث يري البعض أن الحزب الشيوعي السوداني لم يتجز تقويما له يوضح طبيعته انقلاب أم ثورة ؟ ، ولم يخضعوه لتحليل طبقي، لكن حقيقة الأمر أن الحزب الشيوعي أصدر تقويما لما حدث في 19 يوليو 1971 ، وبمناسبة الذكري 51 لانقلاب 19 يوليو، نعيد نشر هذا المقال: الوضوح النظري والسياسي لما حدث في 19 يوليو 1971 ثورة ، انتفاضة ، حركة، أم انقلاب؟ أصدرت سكرتارية اللجنة المركزية

تاج السر عثمان بابو