بيان ترحيب بانضمام الرفيق/ أبوذر عمر النور إلى عضوية حركة/ جيش تحرير السودان


بكل معاني الرفقة والفخر والإعزاز نرحب بإنضمام الرفيق/ أبوذر عمر النور إلى صفوف حركة/ جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد أحمد النور , وبلا شك أن إنضمامه فى هذا التوقيت الذى تمر به بلادنا إضافة حقيقية للحركة ومشروع تحالف الشعب العريض.

إن الرفيق/ أبوذر ثوري نبيل , ظل منحازاً إلى قضايا الوطن والتغيير منذ أن كان طالباً بجامعة الخرطوم وعضواً في إتحاد طلاب جامعة الخرطوم ( كوسو) دورة 1990 – 1991م عن تنظيم الطلاب المحايدين , ثم مقاتلاً فى قوات التحالف الوطني السوداني بالجبهة الشرقية مطلع تسعينيات القرن الماضى.

ظل طوال سنوات عمره مناضلاً ومقاوماً لنظام البشير حتي سقوطه , وبعد إنقلاب البرهان وسقوط كل أقنعة الزيف , فقد قرر بمحض إرادته الإنضمام إلى حركة/ جيش تحرير السودان , ولهذا نجدد الترحيب به وبكل القادمين إلى صفوف مشروع تحالف الشعب العريض من أجل إسقاط الإنقلاب وتحقيق أهداف وشعارات ثورة ديسمبر المجيدة وبناء دولة المواطنة المتساوية بين كل السودانيين.

ننتهز هذه المناسبة لنجدد دعواتنا لكل الرفاق المخلصين من بنات وأبناء السودان الذين يؤمنون ببناء سودان علماني ديمقراطي ليبرالي فدرالي حر وموحد طوعياً بالإنضمام إلى صفوف الحركة والعمل معاً من أجل تحقيق هذه القيم والمبادىء.
محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي
حركة/ جيش تحرير السودان
14 نوفمبر 2021م


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!