مجموعة دعم الثورة السودانية بقلاسقو: بيان حول الوضع في السودان عقب مظاهرات (مليونية) 17 نوفمبر


تدين مجموعة دعم الثورة السودانية بقلاسقو بشدة قتل المتظاهرين السلميين من قبل القوات الأمنية السودانية، وتعرب عن قلقها الشديد ازاء استخدام القوة المميتة ضد المتظاهرين السلميين والقمع المستمر للأطباء، و الصحفيين و أعضاء منظمات المجتمع المدني واللجان الثورية المحلية.

و وفقاً للجنة أطباء السودان المركزية ومصادر أخرى ، قُتل ما لا يقل عن 15 متظاهراً سلمياً وأصيب أكثر من 100 آخرين برصاص القوات الأمنية في الخرطوم خلال مظاهرات 17 نوفمبر 2021 السلمية ضد الانقلاب العسكري في السودان.

ما حدث اليوم يرتقي الى الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب ضد مدنيين سلميين عزل، لذلك فإننا ندعو المجتمع الدولي والإقليمي إلى إجراء تحقيق فوري في الانتهاكات الجسيمة التي وقعت، وممارسة المزيد من الضغوط من أجل الاستقرار السياسي والتحول الديمقراطي السلمي في السودان.

و نعبر عن تضامننا مع المتظاهرين السلميين في السودان ، ونؤكد استعدادنا التام لدعم الجهود التي تمهد الطريق للحكم المدني في البلاد. كما ندعو إلى الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين من السياسيين والنشطاء والصحفيين وأعضاء اللجان الثورية ومنظمات المجتمع المدني.

ايضاً ندعو السلطات العسكرية إلى تسليم السلطة للمدنيين فوراً والتوقف عن استخدام الذخيرة الحية في مواجهة المتظاهرين السلميين و وقف الاعتقالات التعسفية. بالإضافة إلي محاكمة كل القتلى والمجرمين الذين يستبيحون الدم السوداني.

المجد و الخلود لشهدائنا الاماجد
و عاجل الشفاء للجرحى

الجنة الإعلامية
مجموعة دعم الثورة السودانية بقلاسقو
17 نوفمبر 2021


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

1 شارك