أحييك يا وطن الأحرار .. بقلم: الطيب الزين


والشهداء
وأحي الحزن
الذي في عينيك
أحي ضراوة النيل
وشموخ الجبال
والأبنوس يتوهج شعاع
والنخيل يتناثر فرح
يلوح في الأفق البعيد
تباشير أمل
تغطي المدن
والقرى
بوشاح
يمسح الدموع
ويداوي الجراح
يطلق العنان
للخيال يطوف في المدى
يحكي للورى
قصة شعب عصى
حكم العصا
والعسكر
الذي سرق الفرحة
من عيوننا
ثلاثون عاماً
وأكثر
لم يبقي لنا
سوى فجر كاذب
وصراخ
ودماء
ودموع
وهموم تتلاطم فوق رؤوسنا
وريح خراب تعوي
وسماء كئيبة
تنهمر على الأطفال والنساء
موتا وتقتيلا
كم من أجساد
تناثرت شظايا
بلا ذنب
والطاغية المعلون
في الخرطوم
وحاشيته الفاسدة
يضحكون
ملء الجفون
بعد أن حازوا المال والأمجاد
والشعب يتضور جوعا
والوطن المسكين ينزف نهراً من الدماء..!

أحييك يا وطن الأحرار
والشهداء
الذي أنجب جيلاً
مشى فوق الجرح
والمأساة
من أجل
الشمس
والخبز
والحرية
والدولة المدنياااااا
٢٠٢١/١١/٢٨
الطيب الزين
Eltayeb_Hamdan@hotmail.com
//////////////////////


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

0 تعليقات