ارتفاع عدد مصابي انقلاب 25 أكتوبر إلى (4860)

 


 

 

الخرطوم - الجريدة
كشفت اللجنة الفنية لمعالجة قضايا مصابي ثورة ديسمبر، عن ارتفاع عدد الإصابات وسط الثوار الى ما يقارب (5) ألف مُصاب بعد انقلاب البرهان حميدتي، وقال الأمين العام لمنظمة أسود النضال مساعد منسق السفر للخارج محمد مصطفى حلفاوي، إن اللجنة فرغت من إكمال إجراءات وملفات ما يربو عن 4860 مصاب عقب إنقلاب 25 إكتوبر، وأكد في تصريح لـ(الجريدة) أن اللجنة ما تزال تجري عمليات فرز لكثير من الملفات الطبية الخاصة بالثوار والثائرات الذين طالتهم آليات القمع عقب الإنقلاب، واردف سجل كشف اللجنة مازال يستقبل ويسجل أسماء ضحايا جدد باستمرار، منوها الى أن سجلات المنظمة رصدت نحو 5800 مصاب شملت كل الإصابات التي سبقت سقوط المخلوع بجانب مصابي مجزرة القيادة العامة وما تلاها من أحداث حتى فترة حكومة حمدوك.
وكانت اللجنة الفنية لمعالجة قضايا مصابي الثورة السودانية قد وقفت على مقابلات طبية إجراها وفد طبي اسباني بمستشفى المعلم بالخرطوم، حيث استمرت المقابلات والمعاينات الطبية لأسبوع، وأوصى الوفد الذي من المنتظر أن يغادر البلاد فجر اليوم، على ضرورة نقل عدد من الحالات الحرجة الى العاصمة الأسبانية مدريد من أجل إجراء مزيداً من الفحوصات، عطفاً على إجراء عدد من العمليات الجراحية لبعض الحالات الحرجة، وشملت الفحوصات الطبية عدد (100) حالة من مصابي الثورة.

 

آراء