السودان يختار المغرب لمواجهة غينيا.. وبرقو يتحسر على الموقف المصري


السودان -كوورة: بدر الدين بخيت

أعلن الدكتور حسن برقو رئيس لجنة المنتخبات السودانية، وعضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم السوداني، عن نقل مباراة منتخب السودان أمام منتخب غينيا، ضمن تصفيات أفريقيا لمونديال 2022، إلى مدينة أغادير المغربية، وذلك بعد رفض الاتحاد المصري لكرة القدم استضافة المباراة المعنية.

وكان اتحاد الكرة السوداني قد قرر خوض مباراة غينيا في مصر، بعدما استبعد الاتحاد الأفريقي جميع ملاعب السودان من استضافة المباريات الدولية للمنتخبات والأندية لعدم مطابقتها للمعايير المطلوبة.

وتحسر دكتور حسن برقو في نشرة إعلامية تحصل عليها كووورة، على ما وجده من “تعامل من جانب الاتحاد المصري لكرة القدم؛ فيما يخص استقبال مباراة المنتخب الأول ونظيره الغيني”.

وقال رئيس لجنة المنتخبات السودانية إنهم أضاعوا “9 أيام في سبيل تكملة إجراءات استقبال المباراة المعلنة يوم 6 أكتوبر/تشرين أول المقبل في مصر”.

وأوضح الدكتور برقو أن “الاتحاد المصري طلب موافقة الجهات الأمنية في مصر، وتم التنسيق ما بين الجهات الأمنية في البلدين، وصدرت الموافقة، وبعدها اختار الاتحاد المصري ملعب المقاولون العرب، غير المؤهل لاستضافة المباريات حاليا”.

واستطرد: “وبعد طلب الاتحاد السوداني استضافة المباراة في ستاد القاهرة الدولي، اعتذر الاتحاد المصري عن قبول الطلب، وهو حق مكفول له”.

وأشار برقو إلى أن “هناك 8 ملاعب مؤهلة لاستقبال المباريات في مصر، وقد كان خيارنا الأول الدولة الجارة الشقيقة”.

وقال رئيس لجنة المنتخبات السودانية إن “ثمن إيقاف عمل لجنة تأهيل الستادات أيام الوزيرة السابقة ولاء البوشي”، ما زالوا يدفعون ثمنه، بـ”التسول الخارجي لاستضافة المباريات للمنتخبات، وها هي الأندية تتجرع من ذات الكأس”.

وأكمل برقو أنه “في حال استمر عمل تلك اللجنة لكان بالسودان اليوم 8 ملاعب مؤهلة لاستقبال المباريات الدولية”.

وأبان برقو أن المرحلة المقبلة ستشهد “إصلاح ما يمكن إصلاحه”.

وناشد الدولة بالتحرك العاجل والتفاعل مع قضية لعب مباريات الأرض داخل البلاد، لتخفيض الكلفة المالية، والاستفادة من كل المعطيات المتاحة لتعزيز فرصة التقدم في المنافسات الخارجية على صعيدي المنتخبات والأندية.

وتقدم حسن برقو بجزيل شكره لاتحاد المغرب لكرة القدم برئاسة فوزي لقجع على استجابتهم الفورية لاستضافة المباراة.

وأعلن برقو أن أغادير ستحتضن مباراتي منتخب السودان أمام غينيا، يومي 6 و9 أكتوبر/تشرين أول المقبل بأغادير، حيث اختار المنتخب الغيني أيضا لعب اللقاء في المغرب، بسبب عدم استقرار الأوضاع في بلاده.

ووجه رئيس لجنة المنتخبات الوطنية السودانية بتكملة كافة الإجراءات المتعلقة بترتيبات السفر إلى المغرب، موضحا أنه تم التنسيق مع سفارة السودان بالمغرب، بشأن ترتيبات الحجز والإقامة.

وأكد برقو أنه بقدر ثقتهم في الجهاز الفني واللاعبين، إنهم يحتاجوا إلى “التفاعل الرسمي الفوري من جانب الدولة في معالجة الملاحظات، وتقديم العون العاجل حتى تتمكن المنتخبات والأندية من اللعب في السودان بالمراحل المقبلة”.

 


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!