حازم جاء يكحلها عماها

 


 

كمال الهدي
26 أبريل, 2022

 

تأمُلات
. أراد رئيس نادي المريخ حازم أن يتزلف رئيس نادي الأهلي كابتن محمود الخطيب فإذا به يؤكد الحديث المخجل في الفيديو الفضيحة لنائبه محمد سيد أحمد.

. تواصل حازم مع إحدى القنوات المصرية كان بغرض تكذيب ما رشح وإعتباره تصرفاً فردياً لا يتحمل مجلس المريخ مسئوليته.

. صحيح أن الجاكومي ورط المريخ والأهلي معاً بحديثه الخطير.

. كما وضع هذا المهرج الكرة السودانية وسمعتها في المحك ما لم يتخذ اتحاد الكرة موقفاً صارماً وهو ما أستبعده شخصياً من واقع التجارب السابقة مع شلة الفاشلين الذين يديرون الكرة في البلد.

. لكن إن سكتت لجنة التسيير الهلالية عن الأمر فسوف يؤكد ذلك أن هؤلاء القوم أتوا لتلميع أنفسهم لا لصون حقوق الهلال كما نسمع.

. الجاكومي هو نائب رئيس نادي المريخ قد قال ما قاله حول تواطؤ الأهلي والمريخ خلال جلسة ضمت من يسمونهم ب (كبار المريخ) ولم يكن يناجي نفسه في حوش منزله.

. إذاً زعم أنه تصرف فردي لا يقنع طفلاً يا حازم.

. أما كيف ورط وئيس النادي نفسه وناديه والأهلى الذي كان يدافع عنه ويشيد به في اتصاله مع القناة، فلكم أن تركزوا مع جملة واحدة مما قاله.

. فعندما سأله المذيع عن ما إذا كان هناك انقسام في مجلسه لأن محمد سيد أحمد سبق أن صرح بأن المريخ سيلاعب الأهلي في الخرطوم في وقت كنتم قد قررتم فيه اللعب بملعب السلام، تضمن رد حازم عبارة صغيرة لكنها مثلت الورطة الحقيقية في رأيي وأكدت حديث الجاكومي.

. قال حازم " نحن أدينا الأهلي كلمة"!!

. ولك أن تتأمل هذه العبارة عزيزي القاريء.

. أدوهم كلمة في شنو! هل طلب منكم الخطيب خطبة إحدى بنات العائلة لرجل من طرفه، لكي تقول أديناهم كلمة يا حازم!!

. هي مباراة رد، ومن الطبيعي أن تُلعب بأرض المريخ متى ما توفر الملعب المناسب والمؤهل لإستضافتها.

. وقد سعى الجاكومي وقتها ورتب مع السوباط لأداء مباراتكم بملعب الهلال، فما الذي جعلك تصر على اللعب بالقاهرة!!

. نتائج المباريات ليست دليل براءة كما تظن أيها الواهم فالجاكومي أصلاً قال أن الأهلي لم يلتزم بالإتفاق الذي تم بينكم.

. يعني بإختصار الجماعة لعبوا بيكم واستفادوا من ميزة لعب المباراتين بأرضهم لأنهم وجدوا فيكم إداريين (هوان) لا يحترمون المؤسسة العريقة التي آلت لهم مسئوليتها في هذا الزمن الأغبر.

. ولو كنت قانونياً لأستفدت من عبارتك هذه يا حازم وأضفتها لكلام الجاكومي الخطير ووظفتها في مذكرة اتهام ضد مجلسك غير المحترم.

. حرام والله أن يدير مؤسساتنا الكبيرة أشخاص بهذا التدني الأخلاقي والبؤس وضعف الإمكانيات.

. والمصيبة الأكبر أن الجاكومي نصب نفسه زعيماً سياسياً، ولهذا أردد دائماً أن ما تم في جوبا كان أكبر مؤآمرة على الوطن وأهله، وكم تمنيت وناشدت أن يعيق الثوار تلك المؤآمرة قبل أن تكتمل لأن مؤشراتها بدت واضحة منذ اليوم الأول، لكن الناس انشغلوا وقتها ب (شكراً حمدوك) ولم ينتبهوا لما كان يحيكه حميدتي والكباشي والتعايشي مع بعض قادة الحركات الرخيصين في جوبا.

. اعترافات الجاكومي يجب أن تؤخذ بمحمل الجد، وإن مرت مرور الكرام فعلى كرة القدم السودانية السلام.

. ولا يهمنا كثيراً إن كان هناك صراع بينه وبين حازم أو غيره.

. نقر ونعترف بأن الجاكومي يكثر من التهريج، وأنه لا يصلح للكثير من المهام التي يتصدى لها، لكن ما قاله في الفيديو الفضيحة يستوجب تحقيقاً جاداً ولابد أن تقدم فيه شكوى عاجلة للكاف، مع إمكانية التصعيد للجهات الأخرى المعنية في حالة تهاون اتحاد الكرة السوداني أو الكاف.

. فهذه حادثة غير مسبوقة وهي تمس الأخلاق وشرف وعدالة المنافسة.

. عجبت بالأمس لكاتب صب جام غضبه على من سرب الفيديو.

. هذا (التعيس) بدلاً من رفض السلوك والفعل غير الأخلاقي سكب حبراً غزيراً في هجاء من سرب الفيديو، وطالما أن لدينا كتاب رأي بهذا الفهم وهذه الأخلاق المتدنية فلا يجب أن نستغرب من وصولنا للحضيض في كل شيء.

kamalalhidai@hotmail.com
////////////////////////

 

آراء