كسر الهيمنة وإفساد فرحة اللقب يسيطران على ديربي النيلين


السودان – كووورة: بدر الدين بخيت

لم يطفئ حسم الهلال للقب الدوري السوداني هذا الموسم جذوة وبريق مباراة ديربي النيلين السوداني رقم 50، الذي سوف يستضيف فيه الهلال غريمه المريخ في السابعة مساء يوم غد الأحد بستاد الهلال “الجوهرة الزرقاء” في مدينة أم درمان، بختام المسابقة.

ويظهر التحدي الكبير بين الفريقين في كون الهلال البطل يسعى لكسر هيمنة المريخ في الفوز عليه وعدم خسارته منه في آخر المباريات، بينما يسعى المريخ لإفساد فرحة الهلال في الفوز باللقب وإلحاق الخسارة الثانية به بعد أن فاز عليه في الدور الأول بهدفي سيف تيري.

وكان الهلال قد خاض قبل الديربي 28 مباراة باستثناء مباراة الهلال كادقلي التي كان مقررة هذا الأسبوع، لكن الأخير انسحب واعتبر مهزوما، وقد حقق الهلال الفوز في 23 مباراة وتعادل في 4، وخسر واحدة وحصد 76 نقطة مع إضافة نقاط مباراة كادقلي.

أما فريق المريخ فإنه خاض قبل مباراة الديربي غدا، 29 مباراة، وقد حقق الفوز في 20، وتعادل في 8، وخسر واحدة أمام فريق حي الوادي وحصد 68 نقطة.

في مسيرته لاستعادة اللقب أحرز فريق الهلال 73 هدفا، وولجت شباكه 9 فقط، ليبلغ صافي أهدافه 64، أما المريخ فأحرز 49 هدفا، واستقبلت شباك الفريق 14 هدفا، وبلغ صافي أهدافه 35 هدفا.

وتظهر معادلة الأهداف، أن فريق الهلال يتفوق بأفضل خط هجوم وأفضل خط دفاع، مقارنة بالمريخ.

مدربان أجنبيان هما من سيشرفان على الفريقين في ديربي النيلين رقم 50، هما البرتغالي ريكاردو فوروموسينيو مع الهلال، والفرنسي دييجو جارزيتو مع المريخ.

ويتسلح فريق الهلال بمهاجمه وهداف المسابقة محمد عبد الرحمن، وركائز أخرى تتمثل في حارس المرمى علي عبد الله أبو عشرين وثنائي قلب الدفاع محمد إرينق والإيفواري محمد وترا، ولاعب المحور الذي استعاد مستواه أبو عاقلة عبد الله، وصانع الألعاب عبد الرؤوف.

أمام المريخ فإنه سيتعمد على حارس مرماه منجد النيل الذي استعاد مستواه بشكل قوي بل وعاد لقائمة المنتخب، إلى جانب قائد الفريق وقلب دفاعه أمير كمال وزميله صلاح نمر والظهير الأيسر أحمد آدم “بيبو”، وثنائي المحور محمد الرشيد وضياء مجحوب.

واستعاد المريخ خدمات أفضل صانع ألعاب سوداني، صاحب القدم اليسرى أحمد التش، الذي خاض مباراتين رسمتين أمام إكسبريس الأوغندي ذهابا وإيابا، ومباراة في الدوري أمام الهلال الأبيض الأسبوع الماضي.

ولكن الفريق الأحمر سيفقد مهاجمه المميز سيف تيري الذي تعاقد مع فاركو المصري، وسيتعمد على الخطير بكري المدينة والمهاجم الصاعد سيف الدمازين، ولديه الثنائي الهجومي أيضا رمضان عجب والسماني الصاوي.

/////////////////////////


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!