28 يناير, 2023

فيصل محمد صالح والعذر الأقبح من الذنب

فيصل محمد صالح الصحفي الأزهري عروبي الهوى و ناصري الهوية المعجب بعلي شمو لدرجة قد سمى الاستديو الجديد في زمن ثورة ديسمبر التي جاءت لكنس ربيب الدكتوريات علي شمو و اذا بفيصل يسمي الاستديو في زمنه كوزير اعلام استديو علي شمو.

طاهر عمر

21 يناير, 2023

أرنولد توينبي: مسؤولية سودان موحد تقع على عاتق المثقف الشمالي

في هذا المقال نحاول أن نعالج نقطة ضعف متمكنة من النخب السودانية و هي مسألة إهمالهم أفكار علماء الاجتماع و المؤرخيين غير التقليديين و كيف تسير أفكارهم منذ ما يزيد بقليل على القرن من الزمن و كيف قد أصبحت فكرة الاقتصاد و المجتمع نتاج لعلم اجتماع قد أصبح شريعة المجتمع و خاتم العلوم و هو يفسر كيفية الخروج من حيز المجتمعات التقليدية.

طاهر عمر

3 يناير, 2023

السودان ومفترق الطرق

قيل أن الحكمة تقف في مفترق الطرق و أعالي الجبال و تنادي و كل ما أتمناه أن يستوعب أطراف الصراع في السودان أننا قد وصلنا القمة و لم يبقى غير سفوح الجبال لكي تكون أرض معركة حرب الكل ضد الكل و يسود منطق عنف الكل ضد الكل.

طاهر عمر

29 ديسمبر, 2022

الشعب السوداني والاتفاق الاطاري

ثورة ديسمبر إنجاز شعب عظيم فتح نافذة بسعة حلمه أن يعيش في ظل دولة حديثة تحمل معنى و مفهوم الدولة الحديثة و كذلك مفهوم السلطة وفقا للوعي التاريخي أي السير في طريق الانسانية التاريخية و الانسان التاريخي.

طاهر عمر

22 ديسمبر, 2022

المثقف السوداني وعكسية العلاقة بين فكره وقيم الجمهورية

كثر من بين مثقفي العالم العربي و الاسلامي يغالب نفسه و يحاول أن يغالط في في مسألة تحول المفاهيم و كيفية تحرك مسيرة الانسانية و هي تراجيدية و مأساوية بلا قصد و لا معنى و لكن بفضل علماء اجتماع و فلاسفة و اقتصاديين و مؤرخيين قد أصبحت هناك إمكانية تحليل الظواهر الاجتماعية و إستنباط ما يساعد على مواجهة مصاعب تقدم البشرية.

طاهر عمر

18 ديسمبر, 2022

السودان وثورته و لحظة تخلّق العالم ليولد من جديد

أيها الشعب السوداني لا شك في أنك تسير في الطريق الصحيح و الشاهد أن أحرار العالم قد بهرهم شعار الثور المجيدة حرية سلام و عدالة و هذا يدل على أن بداية خطواتنا قد سارت مع مسيرة الانسانية و لا شك في أن مسيرة الانسانية مأساوية و تراجيدية بلا قصد و لا معنى.

طاهر عمر

14 ديسمبر, 2022

هل توجد فرصة لميلاد دينغ شياو بينغ سوداني

في الحقيقة في وجود البيئة الراهنة حيث يرى كثر من النخب السودانية أن الفكر الليبرالي فكر رميم و لا ينشغل لهم بال بأن نمط الانتاج الرأس مالي قد أصبح ممر إلزامي للشعوب لكي تنتقل من حيز الثقافت التقليدية الى حيز الحداثة تصعب رؤية إطلالة نجم البشارة بميلاد ابن لنا يسوق الغافلة النائحة المنتحبة بإتجاه طريق الخلاص.

طاهر عمر