6 نوفمبر, 2022

الرحيل المُر .. المرحوم الأستاذ الإنسان غاندي أحمد محمد

قُـم لِـلـمُـعَـلِّمِ وَفِّه التَبجيلا كـادَ الـمُـعَـلِّمُ أَن يَكونَ رَسولا أَعَـلِـمتَ أَشرَفَ أَو أَجَلَّ مِنَ الَّذي يَـبـنـي وَيُـنشِئُ أَنفُساً وَعُقولا سُـبـحـانَـكَ الـلَهُمَّ خَيرمُعَلِّمٍ عَـلَّـمـتَ بِـالقَلَمِ القُرونَ الأولى عام مضى على رحيل الأستاذ الفاضل ومُربي الأجيال أخي الأكبر المرحوم المغفور له بإذن الله غاندي أحمد محمد أحمد (الأستاذ أبوشمة) نسأل الله له الرحمه والمغفرة والعتق من النار وأن يجعل الله قبره روضةً من رياض الجنة وأن يجعل البركة في ذريته وأن يلهمنا الصبر والسلوان .

محمد زاهر أبوشمة

2 نوفمبر, 2022

الما بتلقى في بيت أبوك بخلعك

بدايةً دعوني أسرح بخيالي قليلاً وأسترجع ذكريات ذاك اليوم المشئوم واسأل نفسي ؟؟ أين انا وإخواني في بلاد المهجر الذين سلبهم الكيزان عزمهم وقوتهم وايمانهم وتضحياتهم فيما مضي من أيام الإنقاذ الأولى حينما كُنا وابناء جيلي اطفالاً لانعي معني ان تُهدر كرامة الإنسان ، وتستبيح الحكومات حقوق المواطن المغلوب علي أمرة بالضغط علية حتي في أبسط الحقوق الدنيوية التي كفلها له الله عزوجل وحرمتها منه الإنقاذ!

محمد زاهر أبوشمة

27 أكتوبر, 2022

رسالة عُرابي النو .. تُعبر عن إحساس الثوار بالأحزاب السياسية

الحيه تأكل أبنائها ونحن اكلونا المستقلين والانتهازين من الأحزاب وكوادرهم الذين يحبون الشهرة والتسلق علي دماء الشهداء ، وغيرهم من الذين ظهروا بعد النجاح الأول وتمكنوا ومكنوا من معاهم و هاهم يرجعون من جديد ، لا نخاف من العدو الحقيقي ولكن نخاف من الذين نظن انهم معانا !

محمد زاهر أبوشمة

13 أكتوبر, 2022

سلام جوبا الكارثي بداية النهاية الوشيكة للسودان

في 3 أكتوبر 2020 ،وقعت الحكومة الإنتقالية في السودان وممثلون عن عدد من الحركات االمسلحة “اتفاق جوبا لسلام السودان” ً ) ويشار إليه باسم “اتفاق جوبا” من أجل دعم الإنتقال الديمقراطي في السودان ويتضمن هذا الإتفاق عدة عناصر من شأنها دعم انتقال السودان نحو نظام حكم ديمقراطي، والإسهام في تحقيق التنمية المستدامة لتعزيز المجتمعات السلمية والشاملة للتنمية المستدامة ، وتوفير سبل لجوء الجميع إلى القضاء ، وبناء مؤسسات فاعلة ومسؤولة وشاملة على َ جميع المستويات.

محمد زاهر أبوشمة

10 أكتوبر, 2022

الشوارع لا تخون !!

لما تطلع للشوارع … تبقى شايل الهم معانا … تبقى حاسس بي وجعنا … رافض الذُل والمهانة … تبقى عارف حُب بلادك … تستبيح الموت عشانا … تبقى عارف سر عذابنا … وسر عذاب مسكين حدانا… تبقى شاعر بالغلا … بمعاناتك معانا … بمعاناة شعب كامل … شعب عايش بالإعانة … شعب همه يعيش مُعزز… او مكرم دون إهانة … بسبب فشل الحكومة … بسبب عدم الامانة … لما تطلع أبقي فاهم … سوء سلوكهم والخيانة … نهبوا خيرات الوطن

محمد زاهر أبوشمة

7 أكتوبر, 2022

السواقة بالخلا كما ذكرها لي في رسالة عبر بريدي الخاص

حرية سلام و عدالة والثورة خيار الشعب ، لطالما بحث الشعب السوداني عن الحرية التي إفتقدها كثيراً ، فباءت كل محاولات بحثه بالفشل الزريع ، ولطالما بحث ذات الشعب السوداني عن السلام الروحي الذي يجعله يعيش في هذه الحياة دون خوف من الآخر ولكن !

محمد زاهر أبوشمة

5 أكتوبر, 2022

عودة كوادر النظام السابق ومآلات الراهن السياسي في السودان !!

‏القارئ للمشهد السياسي في السودان سيلحظ نيّة بعض دول الجوار ومن خلفهم بعض دول المحاور التي تسعى وبكل قوة لتهيئة المناخ لإعادة كوادر المؤتمر اللا وطني لواجهة السلطة مرةً أخرى عبر قائد الإنقلاب العسكري على السلطة المدنية في السودان ومهندس الإبادة الجماعية في دارفور الفريق الركن عبدالفتاح البرهان ، وما خروج بعض قيادات الصف الأول مثل غندور وغيره من السجون إلا أداة تمويه وتهيئة للجو العام لإعادة تدوير هذه النفايات وإعادتها للحكم عبر بوابة العسكريين الإنقلابيين الموالين لهم على مستوى

محمد زاهر أبوشمة

1 أكتوبر, 2022

الإنحدار الأخلاقي .. السبب الرئيسي لتدهور الأوضاع في السودان

عُرف عن الشعب السوداني الطيبة والبشاشة والكرم الفياض والأدب و الإحترام والتقدير وحُسن التعامل والأمانة والكثير من الصفات الحميدة التي يتمتع هذا الشعب بها ولاسيما الأخلاق الرفيعة ، الشيئ الذي جعلنا مطلوبين في كل بلدان العالم ، وهذا شيئ يُحسب لنا لا علينا فما أجمل أن تكون مميزاً بين شعوب العالم بما تحمله من صفات جميلة وبما تتسم به من أخلاق رفيعة !

محمد زاهر أبوشمة

26 سبتمبر, 2022

شرُّ البليّة ما يُضحك !!

محمد حمدان *دقلو* قائد مليشيا الجنجويد أو الدعم السريع بعد التعديل ماهو إلا قاطع طريق تطور لمرتزق دولي بعد ذلك ، خدمته الصدفة وجعلت منه سيداً في عشيرته يأمر وينهي معتمداً في ذلك على السلاح الذي يحمله بين يديه وليس على كاريزما القائد الحقيقي الذي يهابه جنوده لما يتمتع به من صفات القائد العسكري ، فهناك صفات يتمتع بها القائد العسكري وتميزه عن الآخرين فتجده مدركاً للمفاهيم العامة وله القدرة على التحليل وإصدار الأحكام الجيدة و الإقناع و التواصل الفعال

محمد زاهر أبوشمة

النتائج