جبريل ومناوى وهجو أعضاء بالاتحاد الأفريقي!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى


<tahamadther@gmail.com>

(1)
ما أكثر طرائف العهد البائد. والتى كانت مسار للسخرية والاستهزاء من قائلها.ومن أشهرها.طرفة دكتور مأمون حميدة.الذي طلب من المواطنين أكل الضفادع لان فيها كثير من (الفايتمينات.)ااو طرفة ذلك المنصور.رئيس المجلس الوطني.الذى اختصر واختزل جل مشكلة الاقتصاد.فى طباعة النقود.و(المكن يدور رب رب)أو صاحب الكهرباء.وذلك عندما انقطع التيار الكهربائي.و عاشت البلاد فى ظلام دامس وعزى ذلك لجقر !!
(2)
وتوارث الجيل الحالي.ذات الأسلوب وذات الطريقة.و هذه الأعمال الساخرة التى يعجز كبار كتاب الكوميديا والسخرية.محلييين ودوليين.عن كتابتها.هذه الأعمال نجدها متوفرة صوت وصورة على موقع اليوتيوب.ومن هولاء الساخرين الجدد.المدعو التوم هجو.الذى له من المواقف السياسية الكوميدية الساخرة.ما لا يحصى ولا يعد.
(3)
واخر موقف له.ظهوره بالامس مع السيد ود بلعيش عضو الاتحاد الافريقي.المشارك فى الآلية الثلاثية للحوار .فقد وقف هجو.ومعه باقى الأخوة الساخرين.امثال جبريل ابراهيم ومنى اركو ومن شابههم من الداعمين لانقلاب الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي.
(4)
وهنا اظن ان هولاء الانقلابيون المدنيون أصبحوا أعضاء بالاتحاد الأفريقي لكن نحن آخر من يعلم!!
(5)
وهنا دعونا نسأل السيد ود بلعيش الذى قال (أن الاتحاد الافريقي لا يمكنه أن يواصل فى مسار لا تتبعه الشفافية)أين الشفافية فى هذه الصورة التى جمعتك بثلة من اعتصام الموز؟وهل تعلم ماهو السقوط الأخلاقي؟ان السقوط الأخلاقي اهو ما جئت به بالامس.وانت وعبر جوالك الغالى والانيق تقرأ منه موقفكم من الحوار .ولا اعتراض لنا على مواقفكم.التى هى دائما غبشاء أو رمادية أو ضبابية.ولكن اعتراضنا.وسؤالنا ماسبب تواجد الانقلابيين المدنيين السودانيين الواقفين خلفك.؟هل هم أعضاء شرفيين بالاتحاد الأفريقي؟ام هم أعضاء اصليين بالاتحاد الأفريقي.واحنا ماعارفين؟
(6)
واذا اردت ياسيد ود بلعيش أن تعلن موقف الاتحاد الافريقي.من اى حوار يجرى بين السودانيين.فكان عليك أن تختار اى فندق أو صالة وتدعو وسائل الإعلام المحلية والدولية والصحفيين والإعلاميين لحضور هذه التنوير أو المؤتمر الصحفي.ولكن خلفية من يقفون خلفك أكدت أن ماقمت به لا اسم الا السقوط الأخلاقي.وللاسف الشديد أن خبراتك التراكمية لم تسعفك للخروج من المطب الذى ورطك فيه الانقلابيين المدنيين.(جبريل ومناوى وهجو )أو أعضاء الاتحاد الافريقي الجدد.الذين ومن قبل ورطوا قائد الجيش.وزينوا له أن يخرج ويحل حكومة الفترة الانتقالية.
(7) الخلاصة
أن ذات الوجوه الكالحة.وجوه اعتصام الموز.ولم تبق أمامهم إلا بضع لمسات وتكتمل الصورة.ويرفعوا شعار(الليلة مابنرجع الا بيان ود بلعيش يطلع)!!وبالفعل (طلع) بيانه المسخرة.ونخشى على الرجل خروجه من عضوية الاتحاد الافريقي.ملحوظة.اخشى أن يستثمر التوم هجو.قصة وقوفه خلف ودبلعيش.ويضيف لنفسه صفة رئيس مسار الوسط وعضو بالاتحاد الأفريقي!!.وتبت يد أعداء الثورة ومن ساعدهم…..

/////////////////////////


أعجبك المقال؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

1 تعليق

تعليق واحد