"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي" إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فانصبر ولنحتسب.

فجعت الجالية السودانية بسويسرا عامة وبحنيف خاصة يوم السبت ٨ رمضان ١٤٣٨الموافق ٣ يونيو ٢٠١٧ برحيل اخونا ميسره خليفه حاج عامر
انه لفقد كبير ومصاب جلل تجلت في ميسرة معاني الانسانية والاصالة السودانية عاش بهدوء ورحل عنا بهدوء اللهم اغفر له وارحمه ووسع مدخله وأكرم نزله اللهم املا قبره بالنور والفسحة والسرور اللهم جازه بالحسنات احسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا اللهم احشره مع الذين انعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين
اللهم ان كان ميسره غالى عندنا فجعله اللهم عزيزا عندك وأسبغ عليه رحمتك وغفرانك وادخله الفردوس الأعلى
اللهم يا الله تقبل عبدك ميسره بين يديك وارحمه واشمله بعفوك وغفرانك وألهمنا وذويه ومعارفه واصدقائه الصبر الجميل وان العين لتدمع وان القلب ليحزن وانا لفراقك ياميسره المحزونون
ولا نقول الا ما يرضى الله انا لله وانا اليه راجعون ولك الرحمة حتى نلقاك ونتركك لدى رب كريم لطيف عطوف رحيم
أخوك
هاشم عبدالرحمن ابوالحسن
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
/////////////////////