(سونا) - عقد وفد من وزارة المالية برئاسة السيد على خليفة عسكورى مدير ادارة السلع الاستراتيجية و ممثل وزارة المالية فى لجنة تفكيك نظام الانقاذ بمشاركة السيد عبد الحفيظ محمد احمد مدير ادارة استلام الاصول المستردة بالوزارة اجتماعا هاما مع ادارة فندق السلام الخرطوم (روتانا سابقا) بحضور السيد عدنان ديوب مدير الفندق والاستاذ الفاضل دياب المحامى مستشار مجلس الادارة.

ناقش الاجتماع موضوع استلام وزارة المالية للاسهم التى استردتها لجنة تفكيك النظام والبالغة ٣٥% من جملة اسهم الفندق.

وكانت لجنة تفكيك نظام الانقاذ قد استردت الاسهم من السيد عبد الباسط حمزة لصالح وزارة المالية بعد ان ثبت لها انه تحصل على الاسهم بصورة غير قانونية.

وشكرا وفد المالية ادارة الفندق على الاستقبال الحار وعلى روح التعاون التى ابدتها مشيدا بالاداء الجيد لادارة الفندق رغم الظروف الصعبة التى يواجهها قطاع الفندقة نتيجة لجائحة الكورونا.

واعلن السيد عبد الحفيظ محمد احمد ان الوزارة شرعت فى استرداد واستلام نصيبها باكمال الاجراءات القانونية فى اقرب فرصة حتى تتمكن من شغل موقعها فى مجلس ادارة الفندق. وطالب الوفد ادارة الفندق بتطمين المستثمرين بأن استثماراتهم تجد الحماية القانونية الكافية من الدولة وان كافة اجهزة الدولة تعمل على تأكيد تلك الحماية.

من جانبه أكد الاستاذ عسكورى لادارة الفندق تقدير السيد وزير المالية للمستثمرين العرب ودعمهم المتميز لقطاع الفندقة بالبلاد مؤكدا على ان سياسة الحكومة الانتقالية هى عدم المساس بالاستثمارات الخارجية تحت اى ظرف وان عمل لجنة تفكيك النظام يتعلق فقط بالافراد السودانيين الذين تحصلوا على اموال واصول بطرق غير مشروعة ولذلك تمت استعادة تلك الاصول لوزارة المالية دون ان تؤثر على حقوق المستثمرين. مؤكدا ان الدولة تحرص غاية الحرص على حماية المستثمرين وتوفير كامل الضمانات للاستثمارات بجانب توفير البيئة المناسبة لهم للعمل فى جو معافي من الفساد والتزوير.

من جانبه رحب السيد عدنان ديوب مدير الفندق بممثلى وزارة المالية شاكرا للحكومة الانتقالية حرصها على حماية الاستثمارات الخارجية مؤكدا انه سينقل تلك التطمينات الهامة للمستثمرين كما اكد عزم ادارة الفندق على الحفاظ على الاداء المتميز للفندق ليستمر كواجهة مهمة للعاصمة مؤكدا على كامل التعاون مع وزارة المالية كشريك فى الفندق ومتابعة اكمال الاجراءات القانونية لتحويل الاسهم لصالح وزارة المالية. من جانبه اكد المستشار الفاضل دياب على اهمية الاجتماع مشيدا بروح التعاون المثمر مع وزارة المالية وحرصها على حماية الاستثمارات الاجنبية الامر الذى سيطمن كافة المستثمرين على استثماراتهم.

كما اتفق الجانبان على تبادل المعلومات بصورة راتبة ومنتظمة عبر القنوات الرسمية لقفل الطريق امام الشائعات حتى اكتمال الاجراءات المطلوبة.