(سونا) - ثمن الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي والقائد الأعلى لقوات الشرطة، جهود الشرطة العامة وإداراتها المتخصصة في حفظ الامن بمجالاته العديدة.

وأكد سيادته خلال التنويرالذي قدمه لقيادات الشرطة برتبتي العميد واللواء وهيئة الادارة بدار الشرطة اليوم ، حول الوضع الراهن و الأوضاع علي الحدود الشرقية. أكد مساندة الدولة للشرطة في مكافحة الجريمة، ودعا الي عدم الالتفات الي الأصوات التي تنتقص من مجهودات الشرطة ، كما دعا الي بذل المزيد من الجهود للحفاظ علي أمن المجتمع.

من جانبه جدد وزير الداخلية الفريق أول شرطة حقوقي الطريفي إدريس دفع الله ، عهد وزارة الداخلية بمساندة القوات المسلحة في واجبها المقدس تجاه حماية أرض الوطن وشعبه، مؤكداََ إستعداد قوات الشرطة للإضطلاع بكامل مهامها وواجباتها تجاه الوطن والمواطن وإسناد القوات المسلحة على حدود البلاد.

الى ذلك رحب السيد المدير العام لقوات الشرطة الفريق أول شرطة حقوقي عز الدين الشيخ، باسم قيادات وضباط الشرطة ، برئيس مجلس السيادة الانتقالي، وحيا مجاهدات القوات المسلحة علي امتداد ولايات السودان ، واعدا بمضاعفة الجهود لينعم المواطن بالأمن والأمان.