* قدم المريخ مباراة العمر أمام الهلال في الدوري وخرج بالتعادل فقال إبراهيم عوض: العبرة بالنتائج وليس السيطرة والكورة أقوان!

* المريخ جاب الأقوان.. قال الهلال سيطر!

* فيك يا مروي شفت كل جميل!

* لون الذهب. شبه الذهب.. توشح بالذهب!

* ألم نقل لكم إن المريخ أفضل منقب عن الذهب في تاريخ الكرة السودانية؟

* عندما أطلق الرئيس جعفر نميري مقولته الشهيرة (التعليم كالماء والهواء) على شرف افتتاح جامعة جوبا فرح السودانيون ففاز المريخ!

* يضحك المريخ عندما يفرح السودان.. ويضحك السودان عندما يفرح المريخ.. لأن عافية الكرة السودانية مرتبطة بعافية الأحمر الوهاج!


الرزق أبنصات!

* لأخوانا سائقي الحافلات مقولة شهيرة.. يعبرون بها عن طريقتهم في العمل بقولهم: (الرزق أبنصات)!

* بقدر عدد مرات الضغط على (الأبنص) يتحدد الدخل!

* كلما زادت الأبنصات.. زاد عدد الضحاكات!

* ولسائقي الشاحنات الكبيرة (البطاحات) طريقتهم في قياس المسافات!

* فهم يقيسونها بعدد سفات ودعماري الجيد!

* إذا كانت المسافة قصيرة يقول أحدهم لأخيه (مسافة سفتين).. وإذا كانت متوسطة يقول: (مسافة خمس ست سفات)!

* وإذا كانت طويلة يقول لزميله: شيل معاك كيسين تلاتة!

* في كوكب المريخ تقاس النتائج بعدد ضغطات (الكلتشي)!

* ضغطة (كليتشي) واحدة درت على الزعيم كيلو جرامين من الذهب الخالص!

* نريد من الحبيب حسن بسبوسة أن يحدد لنا بطريقة سائقي الشاحنات المسافة التي تفصل الزعيم عن الوصيف حالياً!

* كم سفة.. أو على الأصح كم (حُقة) يا بسبوسة؟


خارطة الطريق

* لزيارة سد لديك طريقان.. طريق لاسانا.. وطريق كليتشي!

* في حال اتباع طريق لاسانا ستكون الحركة (رأسية).. والزاوية ضيقة!

* وهناك نقطتا تفتيش في هذا الطريق.. نقطة تفتيش أم أولادي.. ونقطة تفتيش مرق!

* وفي حال إتباع طريق كليتشي ستكون الحركة (شمال)!

* ويجب أخذ الحذر فهناك نقطتان خطرتان نقطة تفتيش الورغنة (مسئول الفحص الآلي) ونقطة تفتيش طمبل!

* هلموا لزيارة سد مروي لتقفوا على حجم الإنجاز وتشاهدوا كهربة المريخ ذات الضغط العالي بقوة 2 ميغا لاسانا/ كليتشي/72 ساعة!


لقاء القمة في افتتاح طابق شاخور

* مباريات الزعيم مع الوصيف باتت قمة في المتعة!

* أي تشكيلة من أب زرد.. بتقضي الغرض!

* شوف لينا أي افتتاح سريع كدة على الطاير!

* نقترح على الوالي إقامة مباراة قمة على شرف افتتاح طابق شاخور منتصف الشهر الحالي عصراً!

* وبعد مباراة افتتاح طابق شاخور (بثلاثة أيام) تقام مباراة قمة أخرى على شرف افتتاح أبراج النور!

* وأخرى على شرف افتتاح دكاكين الرد كاسل!

* ورابعة على شرف افتتاح دكة الاحتياط الجديدة!

* وخامسة على شرف افتتاح مشروع الإعلانات النيونية!

* وسادسة على شرف افتتاح نجيل المقبرة وتدشين الحمار الجديد!

* وسابعة على شرف عودة الرشيد بدوي عبيد للتعليق بتوجيه من السيد الرئيس!

* وثامنة على شرف توقيع عقد تعلية خزان الروصيرص.. (مش سد برضو)؟

* وتاسعة على شرف توقيع إعلان المبادئ بين الحكومة وحركة العدل والمساواة!

* وعاشرة بمناسبة افتتاح الملعب الرديف للردكاسل!

* وكلو بالرديف.. ما رأيكم يا قسم هارب؟


اتنين في اتنين!

* جرت المباراة يوم اتنين.. ويوم الاثنين.. وانتهت بهدفين.. وكانت الفرحة فرحتين.. فرحة الفوز وفرحة الذهب.. واقترن اللقاء بمناسبتين.. مولد المصطفى صلوات الله وسلامه عليه.. ومولد النور من سد مروي!

* المريخ يمتلك فريقين.. وطابقين.. وملعبين.. وكأسين ذهبيين (دبي ومروي).. وكليتشي سجل مرتين.. وأب عمرين صنع القونين.. وباتت أغنية الصفوة المفضلة (كل الناس اتنين اتنين.. فرح يتكلم بي لغتين).. (والاتنين الليلة وين)!

صلاح دهب

* عندما سجل المريخ صلاح مشكلة من حي الضباط وأشركه أمام الهلال فاز المريخ فتقدم الفريق المهزوم بشكوى طاعناً في صحة تسجيل اللاعب ولم يكسبها فأطلق عليه الراحل أبو العائلة لقب (صلاح مشكلة)!

* في السبتين جاب الكاسين!

* وفي مباراة السد نقب عن الذهب مع إبراهومة!

* سنطلق عليه مجازاً لقب (صلاح دهب).. مع تقديرنا للزميل الحبيب تكعيب!

* مشكلة في قلق مافي.. وقلق في مشكلة مافي!

* مشكلة في الهلال.. وصلاح دهب في المريخ!

* في حضرة الزعيم اجتمعت الورغنة بالكلتشة.. واللسننة مع الطمبلة.. والعجب مع الدهب!

شكوى جديدة!

* تعودنا من الهلال تقديم شكوى للاتحاد عقب كل فوز للمريخ في لقاءات القمة!

* مرة الحكم ظالم.. ومرة إيداهور مجنس.. ومرة الاتحاد منحاز!

* هذه المرة ستقدم الشكوى لمهندسي سد مروي.. قالوا المريخ (ضغطو عالي)!

* كان الحدث افتتاح توربينتين.. والمريخ ضرب الوصيف حبتين!

* لو كانت المناسبة تتعلق بافتتاح خمس توربينات.. كان الرماد كال حماد!

* وكان البمبان كال الميدان!


الحساب قلق

*اللاعب رقم خمسة في قائمة أقدم لاعبي المريخ تشرف بمصافحة الرئيس ورفع كأس الذهب.

*غاب العجب.. وميدو.. ودامر.. وميدو وسفاري.. وأناب عنهم القلق الشديد!

*بصراحة يا جماعة.. وبالمنطق.. الذهب يمشي المفخرة.. أم المقبرة؟

*الخريف اللين من بشايرو بين!

*المريخ ختم الموسم الماضي بالثنائية!

*وافتتح الموسم الجديد بكأس التبر!

*وفي الانتظار على المدار.. كأس الممتاز.. وربما كأس إفريقيا!

*أما كأس السودان فلا يقبل الحديث لأنه مضمون في الجيب!


ما يطلبه الوارغاب!

جادت قريحة شاعر المريخ الفحل وراق حاج الماحي بأبيات طريفة جارى بها أغنية ما مشكلة!

قال فيها: يبقى العجب بره الحساب ما مشكلة.. دامر سفاري هناك مصاب ما مشكلة.. عبد الحميد والبلة غاب ما مشكلة.. المشكلة.. تبقى الكلتشة هي المشكلة.. وريني حل يا مشكلة!

تبقى الليالي بدون وليف ما مشكلة.. يبقى الوصيف تيماً خفيف ما مشكلة.. المشكلة.. وروني حل للكلتشة!

وقد علمنا أن هناك قصيدة جديدة يقول مطلعها: هلال الكاردينال.. سهل المنال.. ومريخ الدهب هيبة وجلال!

كمل القصيدة سريع يا كاردينال.. ولحنها يا علي أحمد!

مسعول من الخير يا كاردينال: ما هي آخر أخبار الفرتقة والتدمير؟


الساقية لسه مدورة!

المريخ الحبيب تكعيب.. والهلال الوصيف أس تلاتة!

وصيف الدوري وكأس السودان وكأس الذهب كمان!

الغريق قدام.. والساقية لسه مدورة!

النصيحة بالمهلة لكل لاعبي الممتاز: حذار من تعمد تصفية لاعب مريخي لأن البديل أخطر من الأساسي!

وهو ينتظر على أحر من الجمر لتفريغ (شحنات) الإبداع.. ولا سيما وأن المريخ مشحون حالياً بكهرباء عالية.. كهربة سد راسا عديييل!


أصحى يا بريش!

ناس تسجل ديالو.. وناس تشطب فريق بي حالو!

في ليلة لقاء السد: الكهربا جات.. والهلال قطع!

ألم نقل لكم: علاج الخندقة هدف مبكر.. يأتي بعده الطوفان؟

النصيحة أمانة ما مُرة.. يا آل مُرة!

قلنا لهم: ويل لآل مُرة.. من الكرّة تلو الكرّة!

وقلنا ما كل مرة تسلم الجرة.. قالوا (كبت الحقيقة)!

قال لهم الرشيد المريخ حديد.. قالوا مجامل.. وما جاب جديد!

وقال لهم قاقارين: المريخ متين.. عملوا نايمين!

أصحى يا بريش!


عودة الرشيد

* عم الفرح.. وفرح الناس بتباشير النور والخير والرخاء ذهب المريخ الجميل!

* واستجاب السيد الرئيس مشكوراً لنداءات الرياضيين له بإعادة الزميل الرشيد بدوي عبيد إلى المايكرفون بعد طول غياب.

* لفتة لطيفة من قائد المسيرة.. تحوي تقديراً كبيراً لكل الرياضيين الذين استقبلوا المشير بالتهليل وأعلنوا مساندتهم له في وجه حملات أوكامبو الانتقامية الخائبة.

* مرحباً بملك المايكرفون خلف المايكرفون بعد طول غياب!

* أوحشتنا.. وغيبتك أوضحت للجميع قيمتك كمعلق رياضي متمكن.

آخر الحقائق

* كليتشي شاف الذهب وسوى العجب!

* مسعولين من الخير.. وين أقوان كواريزما؟

* أمولادي.. كيسو فاضي بشهادة كل كتاب الهلال!

* أمس كتب إبراهيم عوض ما يلي: أما أحمد الفاضل والنعيم الصحافة اللذان تم الزج بهما فقد بذلا جهداً كبيراً وكانا من أسباب تفوق الهلال في هذا الشوط!

* أحمد الفاضل لعب متين يا إبراهيم؟

* ضربة كليتشي بتسوي أكتر من كدة!

* ثلاثة مدافعين تبادلوا على مراقبة أداء حكومة الزومة وفشلوا في معارضتها!

* زرياب.. خليفة وسيف مساوي!

* والله وحدوا بينا.. الكلتشونا وراحوا!

* ولاسانا بجيب القون معانا!

* مستغرب أنا لاندهاش البعض لتألق ديالو!

* ديالو مثل منتخب بلاده في كأس العالم للناشئين.. وفي كأس العالم للشباب.. وفي نهائيات كرة القدم في أولمبياد أثينا.. وفي بطولة أمم إفريقيا للمحليين.. فهل يعجز عن مراقبة مواسير الوصيف؟

* ديالو.. دفاع بي حالو!

* مطلوب من الجهاز الطبي للمريخ الاجتهاد في علاج المصابين استعداداً لبقية مباريات الدوري!

* كما أن مباراة الذهاب مع الاتحاد الليبي على الأبواب.

* شارك الضباح معطوباً.. وسدد كرة بقدمه المصابة كرة كادت أن تخلع عارضة مرمى الدعيع!

* الضباح إن لاح.. لا فايدة في المصباح!

* طمبل راجع نفسك.. طمبل أنت بعيد عن مستواك المعهود!

* الطوربيد لم يضرب شديد!

* أهدر انفراداً تاماً.. ولو مارس هوايته المعهودة لكال الرماد حماد!

* لسان حال المريخاب هذه الأيام: جمال في قلوبنا.. والذهب في جيوبنا!

* لاسانا في دمانا.. وأحلى الأيام جايانا!

* وست الودع أرمي الودع.. لي كشكشي.. لي كلتشي.. كدة.. أي شيء!

* الليل الليل يا سيد أبوك.. المريخاب محل ما يلموا فيك بضربوك.. لملم كرامتك وزح بعيد لا يعوقوك!

* ديمبا مدافع جيد.. إمبيلي وصفه أحد كتاب الهلال أمس بفنجاط!

* والجاتكم في أمولادي والخواريزمي سامحتكم!

* شتان بين محترفين ومحترفين!

* ترى هل ما يزال الحبيب تكعيب قسم خامس مصراً على أن المريخ فريق متهالك؟

* نشتاق ليك وإنت معانا.. يا وصيف أفكارنا الهيمانة!

* تألق الدعيع في المباراتين لكن اليد الواحدة لا تصفق!

* مصيبة الهلال لا تكمن في خسارته بهدفين أو فقدانه كأس الذهب.. بل في أن المريخ هزمه بالبدلاء!

* افتقد المريخ خدمات قائده العجب.. دامر.. ميدو.. سفاري.. بلة.. سعيد وإيداهو.. كما فقد وارغو منذ الشوط الأول.. وهزم الهلال بكل سهولة!

* كسب الهلال الدعيع وحده.. وكسب (الذهبي) فريقاً كاملاً!

* الشكر لكروجر لأنه جهز فريقين للمريخ قبل أن يغادر.

* راجي دشن شارع أمولادي.. والزومة افتتح شارع خليفة!

* الإعادة أكدت أن الحكم طرد الشغيل ظلماً.. ومع ذلك خرج هادئاً وبادر بالاعتذار للرئيس.

* اعتذار الشغيل للرئيس وراؤه توجيه مشدد من الوالي للاعبيه بعدم الخروج عن الخلق القويم أمام البشير.

* حافظ حارس بدرجة محافظ.. لعب بهدوء وثقة وأكد جدارته بحراسة العرين الأحمر.

* في ثلاث سنوات سجل كليتشي هدفين للهلال في القمة!

* وسجل للمريخ هدفين في ثلاثة أيام.. فرق يا إبراهيم!

* كتاب الهلال اتهموا مهند الطاهر بالتواطؤ تلميحاً.. من خلى عادتو!

* سياسة الشطب الجماعي نزعت أنياب الهلال وحولته إلى فريق عادي!

* راجي.. قطع الرجا في أمولادي!

* وعلى قول الحبيب مجدي مطبات: لاسانا روسية كالدانة.. وكليتشي ملاها جبخانة!

* نقترح على صلاح دهب أقصد صلاح مشكلة أن يشرك الفريق الأساسي في دوري أبطال إفريقيا فقط!

* الوصيف كفاية عليهو الرديف!

* 3 لاعبي طرف يمين في مواجهة الزومة.. بلا جدوى!

* زوما هوك صبي.. والصبي من حومتو!

* ذاكروا كويس يا همشري.. بكرة امتحان السد!

* ومن هسه.. النتيجة لم ينجح أحد!

* في موقعة لخ اللخوية.. الوصيف لا نور لا موية!

* مروي فيها كم نقطة؟ روعة فيها كم نقطة يا إبراهيم؟

* نكتة الموسم من حامد عمر صالح.. مريخابي عطس.. قال: (كليتشي.. الحمد لله)!

* أعملوا حسابكم.. الزول ده بيعطس مرة كل 72 ساعة!

* آخر سطر من غاندي: بلاسانا فاني.. وكليتشي تاني.. الوصيف يعاني!