كووورة - بدر الدين بخيت

بات المريخ السوداني قريبا من التأهل لدور الثمانية، ببطولة كأس زايد للأندية العربية، عقب فوزه الثمين (4-1) على ضيفه، اتحاد الجزائر، اليوم الأربعاء، في ذهاب دور الـ16.

وتقدم المريخ بهدف مبكر، حمل توقيع محمد عبد الرحمن، في الثانية الثالثة والعشرين من المباراة، مسجلا أسرع أهداف البطولة حتى الآن.

وواصل محمد عبدالرحمن تألقه، بعدما سجل الهدفين الثاني والثالث، في الدقيقتين العاشرة و35، لينصب نفسه بطلا للمباراة دون منازع، بعدما أصبح صاحب أول (هاتريك)، في هذه النسخة من البطولة.

وتكفل خالد النعسان بتسجيل الهدف الرابع لأصحاب الأرض، في الدقيقة 45، بينما أحرز محمد أمين حامية هدف اتحاد الجزائر الوحيد، في الدقيقة 62.

وفاجأ المريخ ضيفه في الثانية 23، من الكرة التي وصلت للنعسان في الجانب الأيمن، فعكسها داخل الست ياردات، وسيطر عليها محمد هاشم "التكت"، ومررها لمحمد عبد الرحمن، الذي استدار وسدد بقدمه اليسرى كرة زاحفة، سكنت الشباك على يسار الحارس.

وجاء هدف المريخ الثاني، من ركلة ثابتة خارج الصندوق، نفذها محمد عبد الرحمن، في أقصى الزاوية اليمنى، بالدقيقة 10.

ولم يدخل اتحاد العاصمة في أجواء المباراة، إلا في الدقيقة 20، التي شهدت رأسية خطيرة من حامية، حولها دفاع المريخ إلى ركلة زاوية.

وتوقفت المباراة بعد الدقيقة 32، لعدة دقائق، بسبب قذف جماهير المريخ الملعب بالحجارة، ما أدى لإصابة خالد النعسان في رأسه، حيث خضع لعدة غرز طبية.

وفي الدقيقة 35، شن بكري المدينة هجمة مرتدة، ومرر لمحمد عبد الرحمن، المنطلق في الجناح الأيمن، والذي سيطر على الكرة داخل الصندوق، وسدد تحت الضغط فوق الحارس، محرزا الهدف الثالث للمريخ.

وبعدها بـ5 دقائق فقط، أكمل المريخ رباعيته عن طريق النعسان، الذي سيطر على الكرة، بمحازاة الست ياردات، قبل أن يسدد أعلى الزاوية اليمنى للمرمى.

وعقب الاستراحة، أظهر اتحاد العاصمة رغبة كبيرة في تقليص الفارق، حيث أتيحت له عدة ركلات زوايا، بينما ارتكب لاعبو المريخ أخطاء في التمرير.

وفي الدقيقة 62، أحرز محمد أمين حامية هدف التقليص، من الكرة التي مررها له الظهير الأيمن، محمد بن يحيى، داخل الصندوق، فلامسها حامية من مستوى منخفض برأسه، لتدخل المرمى بهدوء.

وحاول الضيوف الوصول إلى مرمى المريخ مجددا، في الدقائق الأخيرة، لكن الحارس منجد النيل تصدى لجميع المحاولات الجزائرية، والتي كان آخرها في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، عبر محمد بن يحيى.

وأصبح يكفي المريخ الخسارة بفارق هدفين، في لقاء العودة، الذي سيقام بالجزائر، في العاشر من كانون أول/ديسمبر المقبل، للتأهل إلى دور الثمانية.


مهاجم المريخ: استعدنا ثقتنا وأسعدنا جمهورنا أمام اتحاد العاصمة

قال محمد عبدالرحمن، مهاجم المريخ السوداني، إن الفوز على اتحاد العاصمة الجزائري برباعية، كان له قيمته وأثره في لاعبي فريقه وجماهيره.

وأحرز عبدالرحمن "هاتريك"، في شباك اتحاد العاصمة الجزائري، في ذهاب ثمن نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال، مساء الأربعاء، في المباراة التي انتهت بفوز المريخ 4-1.

وأضاف اللاعب، في تصريحات تلفزيونية: "أنا سعيد على المستوى الشخصي بهذا الفوز الكبير، وإحرازي لثلاثية في مرمى اتحاد العاصمة، كما أننا كنا بحاجة للفوز، الذي أعاد ثقتنا بأنفسنا، وأسعدنا به جمهور المريخ".

وعن فقدان سيف تيري وأحمد التِش ولاعب النيجر عبدالمجيد سومانا باللقاء، علق: "صحيح أننا فقدنا لاعبين أساسيين، لكننا في المريخ نثق في بعضنا، على أساس أن أي عنصر بالفريق يمكنه تعويض غياب أي زميل آخر".

واختتم: "اتحاد العاصمة فريق كبير، وسوف نستعد له بأفضل ما يمكن خلال مباراة العودة في الجزائر الشهر المقبل".


ومن جانبه، قال حارس مرمى المريخ، منجد النيل، إن فريقه قدم شوطا أول كبير، وتبقى لهم شوط ثاني بالجزائر لحسم التأهل.

وأضاف: "لن ننام على العسل، بسبب الرباعية التي فزنا بها اليوم، فاتحاد العاصمة فريق كبير، ونكن كل له كل احترام".

وقال محمد مفتاح، لاعب اتحاد العاصمة الجزائري، إن خسارة الشوط الأول بـ4 أهداف نظيفة، لم تثبط من همتهم، ونزلوا الشوط الثاني وصححوا الأخطاء وأحرزوا هدفا.

وحول إمكانية تعويض الرباعية بالجزائر، رد: "في كرة القدم كل شيء ممكن، وبكل مجهودات اللاعبين والجهاز الفني، سنحقق نتيجة إيجابية في الإياب".


مدرب المريخ: تنتظرنا مباراة صعبة في الجزائر
أبدى التونسي يامن الزلفاني، مدرب المريخ السوداني، سعادته البالغة بفوز فريقه 4-1 على ضيفه اتحاد العاصمة الجزائري، اليوم الأربعاء، في ذهاب ثمن نهائي كأس الشيخ زايد للأندية العربية الأبطال.

وقال الزلفاني، في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: "الفوز كان مهما بالنسبة لنا. لعبنا أمام فريق قوي، وفزنا بنتيجة جيدة، ولكننا لم نتأهل بعد، وتنتظرنا مباراة صعبة في الجزائر".

وأضاف: "لعبنا مباراة تكتيكية عالية أمام منافس محترم. لدينا إصابات وغيابات مؤثرة، ورغم ذلك حققنا نتيجة جيدة".

وعن التغييرات العديدة في الفريق والدفع بوجوه جديدة، قال الزلفاني: "السبب الإصابات وعدم جاهزية بعض اللاعبين، ودفعنا بالتاج يعقوب بديلا لخالد النعسان أيضا لإصابة الأخير".

وبات يكفي المريخ الخسارة بفارق هدفين في مباراة العودة، التي ستقام بملعب عمر حمادي بالعاصمة الجزائرية، يوم 10 ديسمبر/كانون الأول المقبل، من أجل حجز بطاقة التأهل لدور الـ8 في البطولة.


مدرب اتحاد الجزائر: موقفنا تأزم بعد رباعية المريخ
اعترف الفرنسي تيري فروجي، المدير الفني لاتحاد العاصمة الجزائري، بصعوبة موقف فريقه بعد الخسارة أمام مضيفه المريخ السوداني، (1-4)، اليوم الأربعاء، في ذهاب ثمن نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال.

وقال فروجي، في المؤتمر الصحفي عقب المباراة: "النتيجة صعبة علينا. أضعنا بداية المباراة. كنا سيئين في الصراعات الثنائية، وارتكبنا أخطاء لم نتعود عليها. على كل حال هذه هي أحكام كرة القدم".

وأضاف: "المريخ سجل 4 أهداف من 4 فرص، وهذا دليل على قوته. حاولنا العودة في الشوط الثاني، بالاعتماد على الكرات الثابتة، لكننا افتقدنا للفعالية رغم أننا سجلنا هدفا. على كل حال تبقى فيه مباراة ثانية في الجزائر".

وأكد فروجي، أنه لا يكترث بالمنافس بقدر ما يهمه فريقه.

يشار إلى أن مباراة العودة بين الفريقين، ستلعب يوم 10 من الشهر المقبل، على ملعب عمر حمادي بالعاصمة الجزائرية.