السودان - كوورة: بدر الدين بخيت

تخطى المريخ عقبة هلال الساحل بالفوز عليه (2/1)، وذلك في مباراة جرت عصر اليوم الإثنين بستاد الجوهرة الزرقاء في مدينة أم درمان، في ختام مباريات الأسبوع 12 لمسابقة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.

أحرز للمريخ البوركيني ويند أرنولد بانجا والمهاجم البديل عبد الكريم عبد الرحمن في الدقيقتين 37 و85، وأحرز المريخ هدفا في مرماه من نيران صديقة عن طريق قلب الدفاع إيدلي في الدقيقة 80.

وبهذا الفوز رفع المريخ رصيده إلى 25 نقطة لاحقا بالهلال في الصدارة، ولكن الأخير يتفوق بفارق الأهداف، وتجمد رصيد هلال الساحل عند 17 نقطة في الترتيب السابع.

فقد المريخ 6 من لاعبيه الأساسيين أمام هلال الساحل، وذلك للمرض والغياب عن التدريبات، وهم القائد أمير كمال وأحمد آدم بيبو والسماني الصاوي وعبد الرحمن كُرُنقُو وأحمد تِمبش وصلاح نمر.

وشهدت الدقيقة الثانية قيادة النيجيري توني إيدجو لأول هجمة للمريخ من الجانب الأيسر بعد تخلصه من أكثر من مدافع وعكس الكرة إلى داخل الست ياردات لكن دفاع هلال الساحل تدخل وحولها إلى ركلة زاوية.

وسيطر بعدها المريخ على المباراة بتألق لاعب وسطه وجدي عوض وسيف تيري وتوني إيدجو وأرنولد ويند بانجا واللاعب الشاب الجزولي حسين.

وفي الدقيقة 12 تلاعب سيف تيري بمدافعي هلال الساحل في الجانب الأيسر، وعكس كرة من على خط المرمى إلى الخلف داخل الصندوق فسددها توني قوية زاحفة أمسك بها الحارس حمزة على دفعتين.

وفي الدقيقة 14 أعاد تيري كرة للخلف لتوني داخل الصندوق فمررها بدوره للجزولي في أقصى الناحية اليسري الذي سدد كرة حزلونية قوية وعالية مرت خطيرة فوق العارضة.

ولم ينجح هلال الساحل في تشكيل خطورة كبيرة على مرمى حارس المريخ أحمد عبد العظيم، رغم تحركات المهاجمين مايكل أبوجي ومجاهد العقيد، وذلك للأداء اليقظ والقوي لقلبي الدفاع حمزة داؤود والنيجيري إيدلي.

وفي الدقيقة 32 سدد سيف تيري كرة قوية حولها الحارس حمزة أحمد إلى ركلة زاوية.

وفي الدقيقة 37 مرر توني برشاقة كرة في زاوية اندفاع أرنولد بانجا، الذي تقدم بالكرة نحو المرمى وسدد كرة قوية زاحفة في قلب المرمى فشل الحارس حمزة أحمد عباس في صدها.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى اللمدير الفني للمريخ نصر الدين النابي، أول تبديل بخروج أرنولد بانجا ودخل الجامايكي دارين ماتوكس.

ودخل هلال الساحل في هذا الشوط أجواء المباراة وظهرت مجهودات وافرة لمجاهد العقيد ومايكل لكن دون خطورة على مرمى المريخ.

وفي الدقيقة 72 أجرى مدرب المريخ تبديلين بخروج سيف تيري وتوني ودخول بكري المدينة وصانع الألعاب عزام عادل.

وفي الدقيقة 80 أحرز المريخ هدفا في مرماه من سوء تفاهم بين قلب الدفاع النيجيري إيدلي والحارس أحمد عبد عبد العظيم الذي خرج من مرماه لاستلام الكرة من إيدلي الذي لم يلمحه خارج المرمى فلعب الكرة في المرمى الخالي.

وفي الدقيقة 85 أحرز لاعب فئة الشباب عبد الكريم عبد الرحمن هدفا وذلك بعد دقيقة من دخوله بديلا للجزول، مستفيدا من كرة مررها له عزام خلف المدافعين فتوغل وسدده الكرة زاحفة وقوية بقدمه اليسرى في المرمى.

ولكن طرد عبد الكريم بالبطاقة الحمراء، وذلك بعد نيله بطاقة صفراء ثانية بعد إحرازه الهدف، حيث خلع قميصه احتفالا بالهدف.