أَنْهَضُ

هَأَنَذَا
مِنْ كَبْوَتي،
أَنْهَضُ
مِثْلَمَا يَنْهَضُ الفَرَسُ الجَّرِيحْ،
مُخَضَّباً بالدَّمِ القَانِي، مُلَفَّعَاً بِالرِّيحْ،
وشَامِخَاً فِي وَجْهِ جلَّادِي .. أَصِيحْ:
/بَيْنِي وبَيْنَكَ الزَّمَانُ، يَا سُلالةَ الخِيَانةْ
بَيْنِي وبَيْنَكَ الغَضَبْ،
والحِقْدُ، والكَرَامَةُ المُهَانَةْ،
بَيْنِي وبَيْنَكَ التَّوقِيعُ فِي ذَيْلِ اغْتِيالِي ..
لِحِسَاب ذِئْبِ النَّفطِ، والدُّولَارِ، والذَّهَبْ
بَيْنِي وبَيْنَكَ النَّزِيفُ، والخَنَاجِرُ الجَّبَانَةْ،
بَيْنِي وبَيْنَكَ الرُّصاصُ، والحِبَالُ،
والخَشَبْ،
بَيْنِي وبَيْنَكَ اللَّهَبْ/

**
أمْ دُرْمَانُ لَيْسَتْ تُغْتَصَبْ،
أمْ دُرْمَانُ لَيْسَتْ مُوْمِسَاً ..
رَهْنَ الطَّلَبْ،
أمْ دُرْمَانُ عِطْرُ الرُّوحِ، رُوحُ العِطْرِ،
بَذْلُ القَادِرينَ، تَميمَةُ الدُّنيا، ومِفْتَاحُ القَصِيدْ،
ولِهَذَا نَحْنُ يَا شَعْبِي العَنيدْ ..
نُولَدُ كُلَّ يَوْم فِي ملاحِمِ رَفْضِها العَاتِي،
ونَطْلَعُ فِي أَنَاشِيدِ الغَضَبْ!
كييف
يناير 1972م

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
///////////////////
//////////////////