الخرطوم: السوداني

أعلنت وزارة الصحة الاتحادية عن وفاة 46 وإصابة 97 شخصاً جراء الأمطار والسيول التي شهدتها البلاد في الفترة من 14 يونيو إلى 16 أغسطس الجاري، وتأثرت 16 ولاية من 18 ولاية عدا ولايتي وسط دارفور والنيل الأزرق.
وقال وكيل وزارة الصحة الاتحادية المكلف، د. سليمان عبدالجبار، خلال المنبر الصحفي الدوري، بمكتبه أمس الأحد، “احتسبنا 46 شهيداً وشهيدة في كل أنحاء السودان، منهم من انهار عليه المنزل، ومنهم من جرفته السيول”، وكشف وكيل الصحة عن تأثر 16 ولاية من الـ18 ولاية عدا ولايتي وسط دارفور والنيل الأزرق، وأبان الوكيل أن عدد المحليات المتأثرة بلغ 56 محلية وحوالي 202 من القرى والأحياء.
وأعلن وكيل الصحة المكلف عن تأثر 16 ألف أسرة في كافة أنحاء السودان، مبيناً أن العدد الكلي للمنازل المنهارة، كلياً بلغ 9500 منزل، فيما بلغ عدد المنازل المنهارة جزئياً 4 آلاف منزل وحوالي 3148 مرحاضاً منهارة كلياً وحوالي 2500 منهارة جزئياً، ونفوق حوالي 3137 من الحيوانات.
وقال الوكيل إن كل محليات ولاية الخرطوم تأثرت بالأمطار، خاصة جنوب الخرطوم قطاع أحياء النصر، غبوش، وبروس، وأنغولا، ومانديلا، وقلب الأسد والصحراء وجزء من حي اليرموك، والتي تأثر بها حوالي ألف منزل انهارت كلياً وحوالي 500 مرحاض، فضلاً عن تأثر قطاع عد حسين والسلمة والأزهري جنوب، إلى جانب عدد من الأحياء في المحليات الطرفية والقرى.

وكشف الوكيل عن نقص في الإيواء وحاجة للخيم والمشمعات والمواد الغذائية ومياه الشرب النقية وتطهير الحمامات، إضافة لتوفير الخدمات العلاجية والإسعافية. وأشار إلى توفير الأدوية بمستشفى بشائر جنوب الخرطوم والعيادات المتحركة، إضافة لتوفير عربات الدفع الرباعي، ونوه الوكيل إلى تأثر 600 أسرة بمنطقة الحمرة بولاية شمال كردفان.
وقال الوكيل إن المجلس العسكري طالب وزارة الصحة بوضع خطة للرش الجوي بالمبيد لولاية الخرطوم؛ بتكلفة تقدر بأكثر من 8 ملايين جنيه تم رفعها لوزارة المالية، فضلاً عن رفع خطة لزيادة معينات ولاية الخرطوم لشراء الأدوية والمبيدات وجلب ناموسيات.