شبكة الشروق


حددت جنوب السودان مدينة جوبا مكاناً لاستضافة مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة، حيث يبدأ التفاوض الإثنين المقبل، بعد التشاور مع الأطراف، في وقت تسلم فيه رئيس مجلس السيادة، الفريق أول عبدالفتاح البرهان، دعوة رسمية من نظيره الجنوب سوداني، سلفاكير ميارديت، لحضور الجلسة الافتتاحية.
ونقل مبعوث الرئيس سلفاكير، توت قلواك، الدعوة لرئيس مجلس السيادة رئيس المجلس الأعلى للسلام، الفريق أول عبدالفتاح البرهان، خلال اجتماع مشترك في بيت الضيافة، حيث أطلع الأول المجلس خلال الاجتماع، على ترتيبات واستعدادات دولة جنوب السودان لاستضافة المفاوضات .
 وأوضح عضو مجلس السيادة عضو وفد التفاوض، محمد حسن التعايشي، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، أن الاجتماع اطمأن على ترتيبات دولة جنوب السودان لانطلاق المفاوضات في الـ14 من أكتوبر، حيث تم التأكد من دعوة كل المشاركين في بدء العملية التفاوضية من الشركاء الدوليين والإقليميين وشركاء التفاوض في الكفاح المسلح .
وأبان أن الجلسة الافتتاحية للتفاوض سيفتتحها رئيس مجلس السيادة، الفريق أول عبدالفتاح البرهان، ورئيس جمهورية جنوب السودان، الرئيس سلفاكير، بحضور عدد من رؤساء الدول الصديقة والشقيقة، مشيراً إلى أن دولة جنوب السودان بما تتمتع به من مشتركات مع السودان مؤهلة لاستضافة عملية السلام.