(سونا) – قال الأستاذ فرح دوسة منسق الحرية والتغيير بمحلية امدرمان ان الاحتفال بذكرى الثلاثين من يونيو يؤكد تمسك جماهير الشعب السوداني بالحكم المدني ويعزز من الإرادة والعزيمة الجماهيرية لاستكمال مؤسسات الفترة الانتقالية.
وأوضح في تصريح لسونا بمقر محلية امدرمان ان كل الترتيبات قد إكتملت لانطلاق مواكب مليونية الثلاثين من يونيو غدا مبيناً أن هناك تنسيقا تاما بين كل تنسيقيات لجان المقاومة بالمحلية لإخراج هذا اليوم في شكل يليق برمزية ثورة ديسمبر المجيدة.
وحيا منسق الحرية والتغيير بمحلية امدرمان شهداء الثورة السودانية الذين بذلوا دماءهم رخيصة في سبيل التخلص من الكبت والديكتاتورية التي جثمت على صدر الشعب السوداني لثلاثين عاماََََ وتمني عاجل الشفاء للجرحي والعودة للمفقودين .

وقال إن من أهداف مليونية الثلاثين من يونيو القصاص للشهداء ومحاكمة رموز النظام البائد وإستكمال هياكل السلطة المدنية لتنفيذ أهداف الثورة .
وأوضح دوسة ان الثلاثين من يونيو هو اليوم المفصلي في تاريخ ثورة ديسمبر باعتباره أعاد قطار الثورة الي مساره الصحيح مشيدا بالسلمية التي اتسمت بها الثورة السودانية والتي كانت محل إشادة في المحيطين الإقليمي والدولي.