عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

سلام يا..وطن

*حكومة الوفاق الوطنى التى أدت القسم قبيل ايام معدودات ، تقرأمعنا اليوم تقرير المراجع العام القومى الأستاذ/ الطاهر عبدالقيوم ، وهو يكشف عن أن جملة الاعتداء على المال العام فى الفترة من أول سبتمبر 2015الى نهاية أغسطس 2016بلغ 4مليون و271الفو235 جنيه بالأجهزة القومية بالمركز و3مليون و283الف و235جنيه بالولايات، منها 59%خيانة امانة ،و31%تزويرو10%صرف بدون وجه حق، إن هذه الأرقام المفجعة هى نتاج ساسة ينتسبون لجماعة تزعم نسبتها للإسلام ولكنها تسرق وتزور وتحوز اموالا بغير وجه حق ، وبرغم ذلك تجد السارق يرسل اللحية ويحف الشارب ويصلي بالناس ويرفع اياديه بالدعاء وياكل المال العام الحرام ، وللأسف ان هذا الذى يحدث فى منظومة جماعة الإسلام السياسي ، قد شوه الإسلام وأفقر السودان وجعل من بلادنا ان تكون ارض النفاق التى يصل فيها نهب المال العام سبعة مليارات فى عام 

*وهاهو المراجع العام قد واصل كشف المستور من فضايح هذا العهد واوضح بجلاء ماعليه الحال المائل فى التعامل مع المال العام ,نهدى هذا التقرير بالتحديد للحكومة الجديدة والتى تكالب وزارئها تكالبا مؤلما حتى يجلسوا على هذة الكراسى التعسة ونخشى ان نقرأ فى مقبل الايام وهم يزينون صحائف المراجع العام بأرقام جديدة ،فأن لم يكن هذا هو المآل فسيبرز السؤال علام يتنافس القوم وهم يتحاصصون ويبحثون عن موطئ قدم وزارى وهاهى الوزارات يبرزها تقرير المراجع العام بأنها منافذ للسلب والنهب والتزوير وكلما لا يسمى فى قاموس اللغة سرقة صريحة السؤال الذى يفرض نفسه هو متى سيصحو هؤلاء القوم؟ حتى يرتاح السيد المراجع العام من هذه الارقام المحزنة ، ؟ مثل سبعة مليار فى عام ولو ضربنا ال7 مليارات فى عام فى 30 عام لأصبحنا فى مصاف دول العالم الاول اذا كانت قد سلمت هذة المليارات من النهب المنظم .
*كل يوم جديد يتاكد ان مشكلة هذا البلد ليست مشكلة اقتصاد انما هى مشكلة اخلاق ومشكلة الاخلاق تفاقمت لأنها التحفت قداسة الدين فأنها شوهت الاسلام وافقرت السودان واصابت القيم فى مقتل ،ومن عجب أن موضوع جماعة الاسلام السياسى ترى كل هذه الارقام من المال الحرام المنهوب فلا النظام غير من نفسه ولا الشعب انتفض على هذا الوضع العجيب، نحن ندعو لأجراءات صارمة وفق الارقام التى ابرزها تقرير المراجع العام وان نبدأ مسيرة جديدة بشفافية وملاحقة المفسدين واللصوص وحماتهم فى كل مكان الا هل بلغت اللهم فاشهد ....سلام ياااااااا وطن
سلام يا
(كشف رئيس البرلمان بروفيسر ابراهيم احمد عمر عن تحويل ملف تجاوزات ادارة الحج والعمرة لوزارة الارشاد والاوقاف الى نيابة المال العام للتحقيق فى التجاوزات المالية التى وردت فى تقرير المراجع العام 2015 وقال فى جلسة البرلمان امس اتفقنا على تصفية مديونيات الحج والعمرة ) ما قصرت يا بروف عقبال تصفية كل اللصوص وسلام يا
الجريدة الخميس 18 مايو 2017