الرياض: نجيب عبدالرحيم
بفضل اللاعب أبوهيف السوداني الأصل والكندي الجنسية نجل الصديق العزيز السباح العالمي الشهير والمرشح الرئاسي السابق سلطان كيجاب إستطاع منتخب كندا لكرة السلة للشباب تحت 19 سنة إحراز لقب بطولة العالم في نسختها الـ‏ 13‏عن جدارة واستحقاق بعد تغلبه مساء الأحد 9/7 / 2017م على نظيره الإيطالي بنتيجة‏ 60-79‏ في المباراة النهائية التي جمعت بينهما بإستاد القاهرة‏ في الصالة المغطاة .‏
المنتخب الكندي إستطاع أن يحرز البطولة بجدارة أمام جميع دول العالم الكبرى بعدما قدم كل أنواع فنون اللعبة في كل المباريات خاضها منذ بداية البطولة ضمن المجموعة الثالثة مع المنتخبات الكبيرة إسبانيا وكوريا ومالي ونجح بفضل لاعبه أبوهيف في التأهل كثاني المجموعة الثالثة في البطولة ويقابل في ربع النهائي منتخب فرنسا ( الديوك) صاحب الخبرات والتاريخ الكبير في البطولات العالمية ولكن حماس شباب كندا بقيادة المتألق أبو هيف إستطاعوا أن ينتفوا ريش الديوك ويتأهلوا إلى الدور قبل النهائي ويقابلوا في الدور قبل النهائي حامل اللقب المنتخب الأميركي الذي يعد الأقوى في تاريخ اللعبة كونه حامل اللقب، بالإضافة إلى حصوله على 6 ألقاب من أصل 12 بطولة أقيمت من قبل.
ولكن المنتخب الكندي بإصرار وعزيمة وقتالية لاعبيه تفجير المفاجأة الصارخة تغلب علي المنتخب الأميركي الأسطورة بنتيجة (99-78) ف في مباراة ناريه نجح خلالها شباب كندا في تقديم جميع أنواع الفنون في اللعبة والتأهل إلى المباراة النهائية أمام المنتخب الإيطالي وتمكن من ضرب نظيرة الإيطالي بنتيجة (79-60) والتتويج بلقب البطولة التي تعد أول لقب لكندا.
نرفع القبعة لإبن السودان البار ومفخرة السودان اللاعب المهوب أبو هيف الذي إستطاع أن يؤكد أن السودان يزخر بالمواهب ولكن من الذي يقوم باكتشاف تلك المواهب ورعايتها رحم الله أسطورة كرة السلة السودانية وليم أندريه الذي قاد السودان للفوز بالبطولة العربية الثانية للسلة عام 1975م بالكويت وبعد هذه البطولة لم نرى نجم في هذه اللعبة التي على وشك الإنقراض بسبب عدم إهتمام الدولة.
التحية والتقدير للحبيب سلطان كيجاب الذي يعيش مع أسرته في كندا شكرا كيجاب على تقديم الموهوب الذي يمتاز ابوهيف الذي يمتاز بالتصويب من الأمام ومن الجانب كما يجيد التصويب من خط الرمية الحرة إضافة إلى سرعة التمرير على الحائط وسرعة الجري بالكرة والمحاورة والوثب العمودي نتمنى له التوفيق والنجاح ومسيرة زاهرة بالتقدم والرقي.