السودان - بدر الدين بخيت

واصل الهلال مسيرته الناجحة في الدفاع عن لقب كأس السودان، بتأهله إلى الدور قبل النهائي، وذلك بعد ما حقق الفوز 1-0 على الخرطوم الوطني في مباراة الدور الثالث التي أقيمت مساء اليوم الثلاثاء باستاد حليم/شداد بالعاصمة الخرطوم.

أحرز هدف المباراة الوحيد للهلال لاعب وسطه الغاني أوجستين أوكرا في الدقيقة 75، ليكرر الهلال فوزه على الخرطوم الوطني، بعد أن سبق وفاز عليه قبل نجو أسبوعين 3-2 بالأسبوع 17 من بطولة الدوري الممتاز.

وبذل خط وسط الفريقين مجهودا كبيرا للسيطرة، ونجح وسط الخرطوم الوطني بقيادة صلاح الأمير وبدر الدين قلق في التغلب على وسط الهلال، ولعب حسن شيخ الدين دورا مؤثرا في ضبط إيقاع الخرطوم من خلال التمرير القصير.

وسيطر الخرطوم وظهر الربط في جميع خطوطه وتألق ظهيريه الإريتري جوناس سالمون وحاتم رحال الذي مرر الكرة لقلق في منطقة الظهير الأيسر فسدد بقوة في أعلى الزاوية اليسرى بالدقيقة 18 كأول أخطر الفرص في المباراة.

واعتمد الهلال على الإرسال الطويل في ظل التنظيم القوي للخرطوم، وسدد أوكرا أول كرة خطيرة للهلال باتجاه مرمى الحارس محمد إبراهيم لكن الكرة مرت فوق العارضة في الدقيقة 21.

وتحصل الهلال على ركلتي زاوية في الدقيقة 24، قبل أن يعود الخرطوم للسيطرة، لفترة طويلة لكن دون فعالية، ثم عاد الهلال لأجواء المباراة بعد الدقيقة 35 وسيطر على الأداء ولكن بدون تأثير خطير على مرمى الخرطوم الوطني.

وفي الشوط الثاني ظهر الخرطوم الوطني مسيطرا، ولكن التبديلات المتتالية التي أجراها مدرب الهلال مبارك سليمان بداية من الدقيقة 61 منحت الهلال الأفضلية في تشكل الخطورة على المرمى.

وكاد محمد موسى أن يحرز هدفا في الدقيقة 73 من تمريرة صهيب العالية خلف المدافعين، حيث سيطر موسى على الكرة وتوغل داخل الصندوق ولعب الكرة من زاوية ضيقة في المرمى الخالي لكن مصطفى كرشوم شتت الكرة من على خط المرمى.

وفي الدقيقة 75 أحرز أوجستن أوكرا، هدفا للهلال مستغلا تمريرة بينية ضرب بها عمق دفاع الخرطوم فسيطر عليها وتقدم نحو المرمى وأرسل الكرة في أعلى الزاوية اليمنى للحارس محمد إبراهيم، وخرج بعدها أوكرا مباشرة لإصابته بشد عضلي قبل الاحتفال بالهدف، ودخل بدلا منه مدثر كاريكا.

وفقد الخرطوم السيطرة تدريجيا بعد الهدف متأثرا بتبديل قائده صلاح الأمير الذي دخل بدلا منه أمين إبراهيم كما انخفضت الحالة البدنية للاعبيه وافتقدوا التركيز لعدة دقائق، لتنتهي المباراة بفوز الهلال 1-0 ليتأهل للدور النهائي من بطولة كأس السودان.


جارزيتو يقود المريخ في مباراة الدور الثالث بكأس السودان
يخوض فريق المريخ مساء غدٍ الأربعاء بملعبه في مدينة أم درمان مباراة فاصلة بالدور الثالث من بطولة كأس السودان أمام ضيفه المريخ الاُبَّيِّض.

وخاض المريخ سلسلة من التدريبات بعد العودة من البطولة العربية قبل نحو 10 أيام، وذلك تحت إشراف لاعب وسط الفريق السابق محمد موسى الذي كلف بالمهمة لحين وصول المدير الفني دييجو جارزيتو من إجازته القصيرة بفرنسا.

وخاض المريخ مباراة ودية إعدادية قبل 3 أيام وحقق الفوز 3-0 أمام فريق بُرِّي من المستوى الأول بدوري العاصمة الخرطوم.

وظهر المدير الفني جارزيتو اليوم الثلاثاء في التدريب الختامي للفريق، وقد أشرف على المران بنفسه، تحت متابعة ومعاونة المدير الفني المكلف محمد موسى الذي أكد لـ"" مساء اليوم: "جارزيتو سيشرف على المريخ فنيا في مباراة الغد وسوف أعاونه".

وأضاف: "هناك عدد من اللاعبين مبعدين عن المباراة وهم قائد الفريق راجي عبد العاطي بسبب آلام في بطنه منذ عدة أيام، إلى جانب لاعب المحور علاء الدين يوسف المتوقف عن تدريبات الفريق منذ الشهر الماضي، إلى جانب قلب الدفاع علي جعفر الذي اصيب بشد عضلي مفاجئ".

ويستضيف فريق الرابطة بملعبه جنوب شرق السودان الأهلي شندي، الذي فضل أن يخوضها بدون لاعبيه الدوليين رغم سماح اتحاد الكرة بذلك.

وفي مدينة الاُبَيِّض بغرب السودان الأوسط يحل الأهلي عطبرة ضيفا على الهلال الأبيض الذي انضم له ثنائي المنتخب الوطني قلب الدفاع بكري بشير ولاعب الوسط مفضل محمد الحسن.