عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

**************ا

رفضك بثورية تقديم استقالتك دليل استقامتك

قريباً يجنون الثمار المرة من الثوار لاقالتك

*************ا

(نفذوا الحظر الكامل لسلامتكم)

انتصرتم على كورونا (1) بعد الخروج إلى الشارع

انتصروا على كورونا (2) بعدم الخروج إلىالشارع

***********ا

يا ذوي العيون الحولاء لماذاتحملقون كثيراً بها في الذي يعمل

وبالعيون الزائغة تنزلقون بها بعيداُ عن الذي يخرب..؟؟!!

**************ا

أقيلوا لجنة الغفلة بوزارة الصحة التي تطالب بإقالة وزيرها الفارس الجحجاح

د/ أكرم علي التوم الذي يخوض حربه الضروس ضد جائحة الكورونا ومافيا الدواء
وسماسرة صحة البشر والناس .

*************ا

عصر ما بعد كورونا :


جائحة كورونا فرصة لعودة اليسار بقوة إلى الواجهة

(الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية المغربي)

قلت من قبل وأقول : عصر ما بعد الكورونا سيكون عصراً

اشتراكياًُ ، عصراُ للعدالة الاجتماعية .. سيكون عصر :

( عندك خت ) ( ما عندك شيل )

**************ا
صاح طفل: أنظروا (واعظنا)العريان

عبد الوهاب الافندي يلعن الثورة

ويدعو للإنقلاب عليها .

**************ا

رسالة إلى الدكتور الطيب زين العابدين :-

الجميع يعرف أنك الوحيد الذي إعترض علي

تنفيذ الانقلاب الذي قررته الحبهة الاسلامية

في إجتماعها التشاوري برئاسة شيخ الحرك

الراحل دكتور حسن الترابي .

كما أن الجميع شهد لك انك لم تقف داخل

موقفك الرافض بل واصلت بعد نجاح

إنقلاب الاسلاميين المشؤوم ناصحاً ثم ناقدا ثم رافضاًِ لكل ممارسة

الاسلاميين طيلة السنوات الفائتة ولم تلن

لك قناة وأكيد هذا موقف سيحغظه لك التاريخ.

ولان الحميع تابعوا هذه المسيرة الناصعة .

فاية لجلجة يدفعك اليها هؤلاء الحربائيون؟؟

فهذه المبادرة والتى أنت في صدد الدفع بها إلى

اﻷمام والتى تم إخراجها في ظرف مضى كان

يحتاجها الوطن لانسداد اﻷفق السياسي في

ذالك الحين وتعرفون إنهم تجاهلوها بغرورهم

المعهود أيام كانوا لا يلتفتون إلا لمن يحمل

السلاح في وجههم .إلا أنها في هذا التوقيت

الذي ارتفع فيه صوت الشارع الذي أسكت

صوتهم المغرور ولم يتبق لهم إلا حيلهم المكشوفة

وخداعهم الذي يجيدونه .

أقول لك أن الجميع إتضح لهم أنها ليست أكثر

من محاولة لا متصاص زخم الهبة الشعبية وكسباً

لوقت جديد يأخذون فيه نغسهم للانغضاض على

هذه الهبة واسكات هديرها ومن بعدها يعودون بهذا

الشعب إلى سيرتهم اﻷولي .

دكتور الطيب زين العابدين أنت تعرف أن

هذه المبادرة قد ولدت ميته من يوم أن تبنى

تصدرها رئيس وزراء انتفاضة مارس -ابريل

الذى كان له الضلع اﻷكبر في إجهاضها فهو

كذلك كان له الضلع الأعلي في التحضير والتهئية

وبالتالي الموافقة الضمنية علي ذلك اﻹنقلاب

الذي اعترضت عليه أنت بشجاعة حين جاء أوان التنفيذ

بمعنى أنه وافق علي اﻹنقلاب وعلي تنفيذه قبل اعتراضك عليه باكثر من أربعة

سنوات فكيف بالله عليك -أتريدها أن تساعد هذه المبادرة شعب السودان وثورته

أم تنقذوا بها نظام اﻹنقاذ؟؟ لندخل صاغرين - اﻹنقاذ "تو" - كما اكتشف الراحل جون

قرنق لعبة ذات متصدر المبادرة ومن خلفه الراحل سوار الذهب ومجلسه العسكري

تحفهم حميعهم بجناحها الشيطاني الحركة الاسلامية حين أسماها مايو

"تو".واكتشفها اﻵخرين مؤخراً.

ختاماً د/الطيب زين العابدين من قال لا في وجه

من قال نعم عند إختيارك الصائب ذلك اليوم الكالح

اليوم الكارثي يحتاحك شعبنا لتصحيح ماتم من خلف

ظهرك ذات فجر أكلح .

د/الطيب زين العابدين أعد لهم مبادرتهم التى أخرجوها

من أضابير أدراجهم حيث خزنها هناك غرورهم المندثر

والمنكسر بإذن ثورة 19ديسمبر وملغياًِ من عليها

كل اسماء الشرفاء الذين تبرأوا منها علناً وياليتك بعدها

أن تعرج على عرين الفتية الافذاذ وتقدم نعم-ك هذه

المرة منضما إلي شعبك الذي قلت من أجله لا في

وجه من قاوا -نعم ..ثم أضاعوه.

ولك إعزازي .

***************ا
(رحم الله الدكتور الطيب زين العابدين فقد كان صادقاً مع نفسه )
**************ا

هو مفكر نعم / ولكنه المفكر المضاد / لأن رؤاه التي تفرزها المنعرجات الصعبة تفاقم

الوضع ولاتعالجه وذلك لمنطلقه كمفكر مضاد للثورية والحداثوية فهو مع :

( ويظل الوضع كما هو عليه )

***********ا

المفكر المضاد : الثورة المضادة من كل فج فاجر قال : تحت عباءته

والثورة الظافرة المجيدة : من كل ترس صامد قال : تحت عمامته

عجبي ..!!!

*************ا

ومضة :ِِ.ِِ

الأصابع ..!!

رفعوا اُصبعاً .. احتيالاََ

رفعنا اُصبعين .. انتصاراً

**************ا

إنتبهوا لمدعي الثورية والذين لم يكونوا أصلاً مع الثورة و الذين هم لا أكثر من

عكازة يتوكأ عليها التنظيم النازيواسلاموي لتنفيذ مخططاته الخبث-اجرامية.

*************ا

- أنقذوا شوتايم فهو عنوان للثورة-

ومن جهة أخرى هو عنوان لخبث الثورة المضادة.

ابحثوا عن الفاعل قبل أن تدينوا. المفعول به .

************ا

بعضمة لسانه أعلن من قبل داعشيته .

وبعضمة لسانه أعلن أمس الجهاد عليكم .

وانتم تحرسون ثورتكم .

***********ا

يجاهدون ليصنعوا من ديسمبر ذكرى يطويها النسيان كما فعلوا مع اكتوبر وابريل

أتركوا. التعامل بالمثالية الزايدة مع هؤلاء فالثورة في خطر من هذا التقاعس.

***********ا

القومة نهضوية ليك يا سودان

والنومة أبدية ليكم ياكيزان